المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السوآئل الملونة وغير الملونة التي تفرزها المرأة .. (حصرياً على شموآه)


استبرق
12-07-2009, 09:08
http://www.shamoa.com/vb/awards/wesam2.gif

http://www.l5s.net/upgif/qdG64469.gif

أهلا بجميع عضوات منتدى شمواه ..


يشرفني أن أقدم بين أيدكن أول موضوع من اجتهادي الخاااص ..


وعنوانه .. فقه الطهارة ..

وبداية هذا الموضوع كانت عندما حضرت دورة في جامعتي عن ( فقه الطهارة )) ..
وفوجئت بأن هناك أمور كثيرة غفلت عنها أنا وغيري من الفتيات ..





أمور تتحدث عن دم الحيض والنفاس، وعن السوائل الملونة وغير الملونة التي تخرج من المرأة من ناحية الدين والطب، مع أنني درست عنها الكثير في الجامعة بحكم تخصصي، إلا انه كانت هناك أمور لم أتنبه لها...


فعلا كانت تلك الدورة أكثر من رائعة ...


فجزا الله من أعدت هذه الدورة عني وعن بنات المسلمين خير الجزاء..


وكنت خلال أيام هذه الدورة أسجل كل شيء في مذكرتي الخاصة، حتى أفيد نفسي وغيري، ثم قمت بتبييض الموضوع على برنامج الورود وبحثت هنا وهناك وأضفت بعض الصور للإيضاح وبعض الإضافات وتأكدت من صحة الآيات والأحاديث..


فجاء في هذه الصورة أخيرا...


وأتمنى أن يكون موضوعي شاملا ووافيا..


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)


** تنبيه قبل أن أبدأ ...


الموضوع الآن حصري على منتدى شمواه ، ويمنع نقله قبل شهر من اكتماله..


ولكن بعد مرور شهر من نزول الموضوع، يسمح بنقله ولكن بذكر اسمي، ولا أحلل من تنقله بدون ذكر اسمي


لأنه لايعلم إلا الله مقدار تعبي في كتابته وتكميله ..



**طلب من أخواتي المشرفات..


أتمنى عدم نقل الموضوع من هذا القسم إلى قسم ديننا أسلوب حياتنا ، رغبة مني في اطلاع أكبر عدد من العضوات عليه والاستفادة منه..


** وأخيرا لا تنسوني من خالص دعواتكم ..


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

بسم الله أبدأ ..
أولاً : فهرس الموضوع..


1- ما الذي يترتب على معرفة السوائل التي تخرج من المرأة؟


2- ارتباط الطهارة بالإيمان .


3- تقسيم السوائل الملونة إلى :


أ‌- السائل الأحمر ( الحيض – الاستحاضة )


ب‌- السائل الأبيض (الوديء )


ت‌- الصفرة والكدرة


4- تقسيم السوائل غير الملونة إلى:


أ‌- المذيء والمني.


ب‌- إفرازات لزجة لا لون لها.


5- فتاوى منوعة لكبار العلماء عن الحيض ومتعلقاته.


وأعتذر عن استخدام بعض المصطلحات والإسهاب في التفصيل حتى تعم الفائدة و لاحياء في العلم ..


** طريقتي في إنزال الموضوع:


سوف أتحدث في الأسبوع عن موضع واحد من الفهرس وهكذا..


نظراً لضيق الوقت لدي ..


وأعتذر عن إطالة الكلام .. ولكن لابد من الإيضاح ..

http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

أبجديات الحب
12-07-2009, 02:54
جزاك الله خير
موضوع حساس مررررره ودقيق ومهم لكل انثى بانتظار ابداعك وطرحك

يهمني قراءة موضوع الافرازات واحكامها

ليلة فراق
12-07-2009, 05:59
جزاك الله خير..

وبإنتظارك..

مشاعر مخملية
12-07-2009, 07:42
موضوع يهم كل امراةمسلمة بانتظارك

لـمـار
13-07-2009, 12:38
جزاك الله كل خير

موضوع مهم لكل انثى

متابعينك

nana12
13-07-2009, 04:07
يلا انا متابعيتك ومتشوقه للموضوع

بانتظارك

استبرق
13-07-2009, 08:18
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)


أولاً : ما الذي يترتب على معرفة السوائل التي تفرزها المرأة؟


يتعلق بمعرفتها والعلم بها الكثير من العبادات ، مثل (الصيام – الصلاة – الحج والعمرة – الطواف – قراءة القرآن – والوطء – العدة والطلاق )


يترتب عليها أيضاً معرفة متى تغتسل المرأة عند خروج هذه السوائل ومتى تتوضأ ؟ ومتى تغير أو تبدل ثيابها ؟


وغالباً ما تخطيء النساء في هذا الأمر ، فقد تتوضأ فقط عند خروج هذه السوائل وتصلي وفي الأصل يكون واجب عليها الغسل ، والعكس ... وسيأتي الحديث عن ذلك ..


فلابد من التثبت والتثقف عن هذا الموضوع ، لأنه يتعلق ويرتبط ارتباطاً كثيراً بالعبادات...


وقد ضرب لنا نساء الصحابة وأمهات المؤمنين – رضوان الله عليهن – أروع الأمثلة في التحري عن هذه السوائل ، وسؤالهن لرسول الله - عليه الصلاة والسلام – وزوجاته ، ولم يمنعهن حياءهن من السؤال .


فلنقتدي بهن ولنجعلهن نبراساً يحتذى به في حياتنا - رضي الله عنهن - .



http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif


ثانياً : ارتباط الطهارة بالإيمان:


لقد أمر الله عز وجل بالطهارة وجعل ذلك من لوازم الإيمان به سبحانه وتعالى فقال: }يا أَيُّهاالَّذينَ آمنواإذا قُمْتُمْ إلى الصَّلاةِ فاغْسِلوا وُجُوهَكُمْ وأَيْدِيَكُمْإلى المَرَافِقِ{المــائدة (6)


وقال عليه الصلاة والسلام : (الطهور شطر الإيمان... ) صحيح مسلم.


وقد فسر بعض العلماء الأمانة بأنها الطهارة ، كما في حديث أبي الدرداء – رضي الله عنه – الذي أخرجه العقيلي ..


وبقدر ايمان العبد في قلبه يكون حرصه على طهارته...



http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif


*والأسبوع القادم بإذن الله أكمل معكن وأدخل في المهم ..

استبرق
13-07-2009, 08:23
ابجديات الحب- ليلة فراق - مشاعر مخملية - لمار - nana12
http://photos.azyya.com/store/up2/090105185740JKXW.gif (http://photos.azyya.com/store/up2/090105185740JKXW.gif)

وانتظروني .. لي عودة بإذن الواحد الأحد

استبرق
13-07-2009, 10:12
http://www.arabsys.net/pic/bsm/42.gif (http://www.arabsys.net/pic/bsm/42.gif)

عزيزاتي قد أنزلت لكن جزءاً من موضوعي اليوم ، لأني مسافرة بضعة أيام ثم أعود وأكمل باقي الموضوع...
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)


السوائل الملونة :


1- السائل الأحمر..


أ‌- (الحيض)..


تعريفه : الحيض لغة ‏:‏ سيلان الشيء وجريانه‏.‏


وفي الشرع ‏:‏ دم يحدث للأنثى بمقتضى الطبيعة ويخرج من قعر الرحم، في أوقاتمعلومة ‏.‏


http://www.arabicobgyn.net/doc/uterus%20copy.jpg


فهو دم طبيعي ليس له سبب من مرض أو جرح أو سقوط أو ولادة ‏.‏ وبماأنه دم طبيعي فإنه يختلف بحسب حال الأنثى وبيئتها وجوِّها ، ولذلك تختلف فيه النساءاختلافا متبايناً ظاهراً ‏.‏



http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)



سبب الحيض : فالأطباء المختصون يقولون : الدورة الشهرية التي تعتري المرأة من البلوغ حتى اليأس ما هي إلا استعداد متكرر للحمل ، فالرحم يحضر نفسه كل شهر مرة لاستقبال الحمل ، فإنلم يحصل الحمل تخلص من آثار استعداداته تلك و حاض و بدأت الدورة التالية.


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)



الزمن الذي يتأتى فيه الحيض للمرأة:وعادة يكون أول حيض في السن من 9 إلى 16 سنة في الطبيعي.


وقد تحيض بعض الفتيات قبل سن التاسعة وذلك يعود لأسباب معينة كسوء التغذية والأمور الوراثية وشدة الحرارة أو شدة البرودة في موطنها ...


وينقطع نزول دم الحيض عند المرأة إذا بلغت سن اليأس ، وهو يتراوح بين ( 45 إلى 60) .


فإذا بلغت المرأة هذه المرحلة من العمر ولاحظت تقطع دم الحيض ونزوله على هيئة قطرات ، وعدم انتظامه فهي قد وصلت إلى سن اليأس.


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)




كيفية حدوث الحيض:


· تبدأ البويضة في المرور خلال الأنبوبة في إتجاه الرحم


· يرتفع هرمون البروجستيرون مما يهيأ بطانة الرحم للحمل


* إذا حدث تلقيح البويضة بالحيوان المنوي تصل البيضة الملقحة إلى الرحم ويحدث الحمل


* إذا لم يحدث تلقيح للبويضة تذوب البيضة وتمتص بالجسم وبالتالي لايحدث الحمل



· إذا لم يحدث الحمل تقل نسبة الإستروجين والبروجستيرون وبالتالي يحدث الحيض بنزول بطانة الرحم مع دم.


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)




مدة الحيض : والدورة الشهرية تختلف كثيرا من امرأة لأخرى وفي المتوسط تحدث كل 28 يوما وقد يحدث اختلاف وتحدث كل 21 أو كل 35 يوما وكذلك مدة الحيضة تختلف أيضا من ثلاثة إلى سبعة أيام ، وكذلك كمية الدم تكون في المتوسط 80 سم3 وربما تقل إلى 40 سم 3 أو تزيد إلى 100 سم 3 فإذا حدث خلاف ذلك يكون ذلك سببه خلل في الهرمونات..


وفترة نزول دم الحيض تتراوح مابين يومين إلى 7 أيام، وقد تزيد إلى 15 يوم.


وأقل مدة له عند الفقهاء يوم وليلة ( أي 24 ساعة). ومنهم من قال 3 أيام .


وعند الأطباء أقل مدة لدم الحيض يومان.



http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)



لون دم الحيض وصفته :وهذه النقطة مهمة حتى تستطيع المرأة أن تفرق بين الحيض والإستحاضة ، فكثيراً مايلتبس الأمر على بعض النساء - هل الدم النازل منها حيض أم استحاضة؟ - .


لون دم الحيض أحمر يميل إلى السواد ،لحديث فاطمة بنت أبي حبيش ، أنها كانت تستحاض فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم : " إذا كان دم الحيضة فإنه أسود يعرف فإذا كان ذلك فأمسكي عن الصلاة فإذا كان الآخر فتوضئي وصلي فإنما هو عرق " رواه أبو داود والنسائي وابن حبان والدارقطني ، وقال : "رواته كلهم ثقات " ورواه الحاكم وقال : على شرط مسلم.


*رائحته منتنة.


*ويكون ثخيناً، وقد تنزل معه بعض قطع دم صغيرة ، وهي عبارة عن الخلايا الدموية التي تمزقت داخل الرحم نتيجة ذوبان البويضة ..


*ودم الحيض لا يتجمد أو يتخثر أبداً، أما غيره من الدماء فتتجمد، وهذا من رحمة الله بنا لحماية الرحم فإن دم الحيض معه مواد تذيب التجلط.



** وللحديث بقية بإذن الله ،فلم انتهي من الكلام عن الحيض.


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

http://www.arabsys.net/pic/bsm/143.gif


**لطفاً : من أعجبها موضوعي فلتتفضل مشكووورة بتقييمي:دلوعه ورومانسيه*:

الثلاثينية
13-07-2009, 10:59
موضوع رائع

و اروع ما فيه انه من اعدادك و تجميعك للمعلومات

متابعين الموضوع

وان كنت افضل انه ينزل كامل... وبعده ياخذ النقاش مكانه في الموضوع


مشكووووورة وربي يجزيج كل خير

دلوعه ورومنسيه
14-07-2009, 02:01
موضوع مهم ومفيد لكل وحده

الله يعطيك الف عافيه علي هالمعلومات المفيده

والله يجزاك كل خير

علشانك
14-07-2009, 02:03
ماشاءالله تبارك الرحمن

موضوع مهم لانة متعلق بالعبادات ..وفية تكثر أسئلة النساء

عجبنى فية تسلسل أفكارة وترتيبة

وانة حصرى لشمواة

واستفدت منة بصراحة أول مرة أدرى أنة دم الحيض فية موانع للتجلط ..سبحان الله

وياليت لو نزل كامل

علشان نتابعة بدون انقطاع

نظرا لأهميتة

موفقة كل خير يا الغلا :)

سنا الود
14-07-2009, 02:14
موضوع مفيد و تحتاجه كل مسلمة :)

الله يجزاك خيير عنه و عن تجميع المعلومات اللي فيه

و حبدا لو تنزل الاجزاء الباقية مع بعض لكي يسهل تصفحه :)

في انتظار الباقي غاليتي

صـمـت الـوجـود
14-07-2009, 02:38
الله يجزاك كل خير .. موضوع مهم لكل انثى ..

ويجتوى على معلومات غالباً ماتكون غائبه عن اذهاننا ..


ربي يسعدك ..

Mrs.Nancy
14-07-2009, 02:38
موضوع اكثر من رائع يعطيك العافيه حبيبتى على الموضوع المميز و المفيد

aber
14-07-2009, 02:56
موضوعك جداااا رائع جزاك الله خير متشوقه جداااااا للبقيه

عاشقة فاطمه
14-07-2009, 06:48
موضوعكـ جداااا مفيد
جزاك الله الجنه
متابعه الى موضوعكـ

-ll دانتيله ll-
15-07-2009, 03:36
::

موضوع في غاية الاهميه

ويستحق التميز والتقييم

جزاج الله خير حبيبتي على افادتنا

راح اكون متابعه لج

ولو اني افضل مثل البنات ينزل كامل

وايد متشوقه اعرف معلومات اكثر : )

بإنتظارج عزيزتي


::

الشيف نانا
15-07-2009, 05:52
مشكووور غلاتي موضوووووووع قيييم

محبوبة الجميع
18-07-2009, 03:53
موضوع جدا رائع وتسلمين عليه والله يجعله في ميزان حسناتك

غلا روحي99
20-07-2009, 06:27
جزاك الله خير على الموضوع القيم

غيمة صيف
20-07-2009, 09:20
موضوع من أهم المهمات عند كل امرأه لعلاقته بالحمل و الصحه والصلاة

بصراااحه كتبتي فأنجزتي فابدعتي

الله يجزاكي خير وننتظر البقيه

دمتي بخير

استبرق
22-07-2009, 02:52
http://www.3roos.com/postsimagesdir/2008-10/957e0e49f9f005183a988f5cafb2315f.gif (http://www.3roos.com/postsimagesdir/2008-10/957e0e49f9f005183a988f5cafb2315f.gif)

حيا الله عضوات منتدى شمواه...
عذراً على التأخير لظروف خارجة عن إرادتي...
شكرررررررررراً لكل من ردت على موضوعي فلقد سعدت يتفاعلكن معي واهتمامكن بالموضوع...
وبناء على طلبكن لي بانزال الموضوع كامل،سوف انزل لكن الآن الحيض والاستحاضة والنفاس وكل مايتعلق بها كاملة بإذن الله ...
لأنهامترابطة ومتعلقة ببعضها...
أما باقي السوائل التي لا تتعلق بها فسأنزلها في وقت آخر ان شاء الله واستميحكن عذراً نظراً لضيق الوقت ، لأن المراجعة والتدقيق قبل انزال الموضوع يتطلب وقتاً كثيراً....
وأعتذر منكن عزيزاتي مرة أخرى... :دلوعه ورومانسيه*:

استبرق
22-07-2009, 03:11
http://www.arabsys.net/pic/bsm/42.gif (http://www.arabsys.net/pic/bsm/42.gif)


للحيض أحكام كثيرة تزيدعلى العشرين ، نذكر منها ما نراه كثير الحاجة ، فمن ذلك :


الأول : الصلاة :


فيحرم على الحائض الصلاة فرضها ونفلها ولا تصح منها ، وكذلك لا تجب عليها الصلاة إلا أن تدرك من وقتها مقدار ركعة كاملة ، فتجب عليها الصلاة حينئذ ، سواء أدركت ذلك من أول الوقت أم من آخره .


مثال ذلك من أوله : امرأة حاضت بعد غروب الشمس بمقدار ركعة فيجب عليها إذا طهرت قضاء صلاة المغرب لأنها أدركت من وقتها قدر ركعة قبل أن تحيض .


ومثال ذلك من آخره : امرأة طهرت من الحيض قبل طلوع الشمس بمقدار ركعة فيجب عليها إذا تطهرت قضاء صلاة الفجر ، لأنها أدركت من وقتها جزءاً يتسع لركعة .


أما إذا أدركت الحائض من الوقت جزءاً لا يتسع لركعة كاملة ، مثل أن تحيض في المثال الأول بعد الغروب بلحظة أو تطهر في المثال الثاني قبل طلوع الشمس بلحظة ، فإن الصلاة لا تجب عليها ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدرك الصلاة ) متفق عليه ، فإن مفهومه أن من أدرك ركعة لم يكن مدركاً للصلاة .


* وأما الذكر والتكبير والتسبيح والتحميد ، والتسمية على الأكل وغيره ، وقراءة الحديث والفقه والدعاء والتأمين عليه واستماع القرآن فلا يحرم عليها شيء من ذلك ، فقد ثبت في الصحيحين وغيرهما أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتكيء في حجر عائشة رضي الله عنها وهي حائض فيقرأ القرآن .


وفي الصحيحين أيضاً عن أم عطية رضي الله عنها أنها سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( يخرج العواتق وذوات الخدور والحيض ـ يعني إلى صلاة العيدين ـ وليشهدن الخير ودعوة المؤمنين ويعتزل الحيض المصلى ) .


فأما قراءة الحائض القرآن الكريم بنفسها ، فإن كان نظراً بالعين أو تأملاً بالقلب بدون نطق باللسان فلا بأس بذلك ، مثل أن يوضع المصحف أو اللوح فتنظر إلى الآيات وتقرأها بقلبها ، قال النووي في "شرح المهذب" : جائز بلا خلاف .


وأما إن كانت قراءتها نطقاً باللسان فجمهور العلماء على أنه ممنوع وغير جائز .


وقال البخاري وابن جرير الطبري وابن المنذر : هو جائز ، وحكي عن مالك وعن الشافعي في القول القديم حكاه عنهما في "فتح الباري" وذكر البخاري تعليقاً عن إبراهيم النخعي : لا بأس أن تقرأ الآية .


وقال شيخ الإسلام ابن تيمية في "الفتاوى" : " ليس في منعها من القرآن سنة أصلاً ، فإن قوله : ( لا تقرأ الحائض ولا الجنب شيئاً من القرآن ) حديث ضعيف باتفاق أهل المعرفة بالحديث . وقد كان النساء يحضن في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ، فلو كانت القراءة محرمة عليهن كالصلاة ، لكان هذا مما بينه النبي صلى الله عليه وسلم لأمته وتعلمه أمهات المؤمنين وكان ذلك مما ينقلونه في الناس ، فلما لم ينقل أحد عن النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك نهياً لم يجز أن تجعل حراماً ، مع العلم أنه لم ينه عن ذلك ، وإذا لم ينه عنه مع كثرة الحيض في زمنه علم أنه ليس بمحرم " انتهى .


* والذي ينبغي بعد أن عرفنا نزاع أهل العلم أن يقال : الأولى للحائض ألا تقرأ القرآن الكريم نطقاً باللسان إلا عند الحاجة لذلك ، مثل أن تكون معلمة فتحتاج إلى تلقين المتعلمات ، أو في حال الاختبار فتحتاج المتعلمة إلى القراءة لاختبارها أو نحو ذلك .


الحكم الثاني : الصيـام :


فيحرم على الحائض الصيام فرضه ونفله ، ولا يصح منها لكن يجب عليها قضاء الفرض منه لحديث عائشة رضي الله عنها : ( كان يصيبنا ذلك ـ تعني الحيض ـ فنؤمر بقضاء الصوم ولا نؤمر بقضاء الصلاة ) متفق عليه .


وإذا حاضت وهي صائمة بطل صيامها ولو كان ذلك قبيل الغروب بلحظة ، ووجب عليها قضاء ذلك اليوم إن كان فرضاً .


أما إذا أحست بانتقال الحيض قبل الغروب لكن لم يخرج إلا بعد الغروب فإن صومها تام ولا يبطل على القول الصحيح ، لأن الدم في باطن الجوف لا حكم له ، ولأن النبي صلى الله عليه وسلم لما سُئل عن المرأة ترى في منامها ما يرى الرجل هل عليها من غسل ؟ قال : ( نعم إذاهي رأت الماء ) . فعلق الحكم برؤية المني لا بانتقاله ، فكذلك الحيض لا تثبت أحكامه إلا برؤيته خارجاً لا بانتقاله .


وإذا طلع الفجر وهي حائض لم يصح منها صيام ذلك اليوم ولو طهرت بعد الفجر بلحظة .


وإذا طهرت قبيل الفجر فصامت صح صومها ،وإن لم تغتسل إلا بعد الفجر ، كالجنب إذا نوى الصيام وهو جنب ولم يغتسل إلا بعد طلوع الفجر فإن صومه صحيح ، لحديث عائشة رضي الله عنها قالت : ( كان النبي صلى الله عليه وسلم يصبح جنباً من جماع غير احتلام ثم يصوم فيرمضان ) متفق عليه .


الحكم الثالث : الطواف بالبيت :


فيحرم عليها الطواف بالبيت ، فرضه ونفله ، ولا يصح منها لقول النبي صلى الله عليه وسلم لعائشة لما حاضت : ( افعلي ما يفعل الحاج غير ألا تطوفي بالبيت حتى تطهري ) .


وأما بقية الأفعال كالسعي بين الصفا والمروة ، والوقوف بعرفة ، والمبيت بمزدلفة ومنى ، ورمي الجمار وغيرها من مناسك الحج والعمرة فليست حراماً عليها ، وعلى هذا فلو طافت الأنثى وهي طاهر ثم خرج الحيض بعد الطواف مباشرة ، أو في أثناء السعي فلا حرج في ذلك


الحكم الرابع : سقوط طواف الوداع عنها :


فإذا أكملت الأنثى مناسك الحج والعمرة ، ثم حاضت قبل الخروج إلى بلدها واستمر بها الحيض إلى خروجها ، فإنها تخرج بلا وداع ، لحديث ابن عباس رضي الله عنهما قال : ( أمر الناس أن يكون آخر عهدهم بالبيت ، إلا أنه خفف عن المرأة الحائض ) متفق عليه .


وأما طواف الحج والعمرة فلا يسقط عنها بل تطوف إذا طهرت .


الحكم الخامس : المكث في المسجد :


فيحرم على الحائض أن تمكث في المسجد حتى مصلى العيد يحرم عليها أن تمكث فيه ، لحديث أم عطية رضي الله عنها : أنها سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( يخرج العواتق وذوات الخدور والحيض ) وفيه : ( يعتزل الحيض المصلى ) متفق عليه .


الحكم السادس : الجماع :


فيحرم على زوجها أن يجامعها ، ويحرم عليها تمكينه من ذلك , لقوله تعالى : ( وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذىً فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ ) .


والمراد بالمحيض زمان الحيض ومكانه وهو الفرج .


ولقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( اصنعوا كل شيء إلا النكاح ) يعني الجماع . رواه مسلم


ولأن المسلمين أجمعوا على تحريم وطء الحائض في فرجها .


وقد أبيح له ولله الحمد ما يكسر به شهوته دون الجماع ، كالتقبيل والضم والمباشرة فيما دون الفرج ، لكن الأولى ألا يباشر فيما بين السرة والركبة إلا من وراء حائل ، لقول عائشة رضي الله عنها : كان النبي صلى الله عليه وسلم ، يأمرني فأتزر فيباشرني وأنا حائض . متفق عليه


الحكم السابع : الطلاق :


فيحرم على الزوج طلاق الحائض حال حيضها ، لقوله تعالى : ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ ) ، أي : في حال يستقبلن به عدة معلومة حين الطلاق ، ولا يكون ذلك إلا إذا طلقها حاملاً أو طاهراً من غير جماع ، لأنها إذا طلقت حال الحيض لم تستقبل العدة حيث إن الحيضة التي طلقت فيها لا تحسب من العدة ، وإذا طلقت طاهراً بعد الجماع لم تكن العدة التي تستقبلها معلومة حيث إنه لا يعلم هل حملت من هذا الجماع ،فتعتد بالحمل ،أو لم تحمل فتعتد بالحيض ، فلما لم يحصل اليقين من نوع العدة حرم عليه الطلاق حتى يتبين الأمر .


فطلاق الحائض حال حيضها حرام للآية السابقة ، ولما ثبت في الصحيحين وغيرهما من حديث ابن عمر أنه طلق امرأته وهي حائض فأخبر عمر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم فتغيظ فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال : ( مره فليراجعها ثم ليمسكها حتى تطهر ، ثم تحيض ، ثم تطهر ، ثم إن شاء أمسك بعد، وإن شاء طلق قبل أن يمس فتلك العدة التي أمر الله أن تطلق لها النساء ) .


فلو طلق الرجل امرأته وهي حائض فهو آثم ، وعليه أن يتوب إلى الله تعالى ، وأن يرد المرأة إلى عصمته ليطلقها طلاقاً شرعياً موافقاً لأمر الله ورسوله ، فيتركها بعد ردها حتى تطهر من الحيضة التي طلقها فيها ، ثم تحيض مرة أخرى ، ثم إذا طهرت فإن شاء أبقاها وإن شاء طلقها قبل أن يجامعها .


ويستثنى من تحريم الطلاق في الحيض ثلاث مسائل :


الأولى : إذا كان الطلاق قبل أن يخلو بها ، أو يمسها فلا بأس أن يطلقها وهي حائض ، لأنه لا عدة عليها حينئذ ، فلا يكون طلاقها مخالفاً لقوله تعالى : ( فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ ) .


الثانية : إذا كان الحيض في حال الحمل .


الثانية : إذا كان الطلاق على عوض ، فإنه لا بأس أن يطلقها وهي حائض .


وأما عقد النكاح على المرأة وهي حائض فلا بأس به لأن الأصل الحل ، ولا دليل على المنع منه ، لكن إدخال الزوج عليها وهي حائض ينظر فيه فإن كان يؤمن من أن يطأها فلا بأس ، وإلا فلا يدخل عليها حتى تطهر خوفاً من الوقوع في الممنوع .


الحكم الثامن : اعتبار عدة الطلاق به ـ أي الحيض ـ


فإذا طلق الرجل زوجته بعد أن مسها أو خلا بها وجب عليها أن تعتد بثلاث حيض كاملة ، إن كانت من ذوات الحيض ، ولم تكن حاملاً لقوله تعالى : ( وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ ثَلاثَةَ قُرُوءٍ ) . أي : ثلاث حيض . فإن كانت حاملاً فعدتها إلى وضع الحمل كله ، سواء طالت المدة أو قصرت لقوله تعالى : ( وَأُولاتُ الْأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَنْ يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ ) . وإن كانت من غير ذوات الحيض لكبر أو عملية استأصلت رحمها أو غير ذلك مما لا ترجو معه رجوع الحيض ، فعدتها ثلاثة أشهر لقوله تعالى : ( وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ مِنْ نِسَائِكُمْ إِنِ ارْتَبْتُمْ فَعِدَّتُهُنَّ ثَلاثَةُ أَشْهُرٍ وَاللَّائِي لَمْ يَحِضْنَ ) . وإن كانت من ذوات الحيض لكن ارتفع حيضها لسبب معلوم كالمرض والرضاع فإنها تبقى في العدة وإن طالت المدة حتى يعود الحيض فتعتد به ، فإن زال السبب ولم يعد الحيض بأن برئت من المرض أو انتهت من الرضاع وبقي الحيض مرتفعاً فإنها تعتد بسنة كاملة من زوال السبب ، هذا هو القول الصحيح ، الذي ينطبق على القواعد الشرعية، فإنه إذا زال السبب ولم يعد الحيض صارت كمن ارتفع حيضها لغير سبب معلوم وإذا ارتفع حيضها لغير سبب معلوم ، فإنها تعتد بسنة كاملة تسعة أشهر للحمل احتياطاً غالب الحمل ، وثلاثة أشهر للعدة .


* أما إذا كان الطلاق بعد العقد وقبل المسيس والخلوة ، فليس فيه عدة إطلاقاً ، لا بحيض ولا غيره لقوله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَكَحْتُمُ الْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ طَلَّقْتُمُوهُنَّ مِنْ قَبْلِ أَنْ تَمَسُّوهُنَّ فَمَا لَكُمْ عَلَيْهِنَّ مِنْ عِدَّةٍ تَعْتَدُّونَهَا ) .


الحكم التاسع : الحكم ببراءة الرحم :


أي بخلوه من الحمل ، وهذا يحتاج إليه كلما احتيج إلى الحكم ببراءة الرحم وله مسائل :


منها : إذا مات شخص عن امرأة يرثه حملها ، وهي ذات زوج ، فإن زوجها لا يطأها حتى تحيض ، أو يتبين حملها ، فإن تبين حملها ، حكمنا بإرثه ، لحكمنا بوجوده حين موت مورثه ، وإن حاضت حكمنا بعدم إرثه لحكمنا ببراءة الرحم بالحيض .


الحكم العاشر : وجوب الغسل :


فيجب على الحائض إذا طهرت أن تغتسل بتطهير جميع البدن ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم لفاطمة بنت أبي حبيش : ( فإذا أقبلت الحيضة فدعي الصلاة ، وإذا أدبرت فاغتسلي وصلي ) رواه البخاري .


* وأقل واجب في الغسل أن تعم به جميع بدنها حتى ما تحت الشعر ، والأفضل أن يكون على صفة ما جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم ، حيث سألته أسماء بنت شكل عن غسل المحيض فقال صلى الله عليه وسلم : ( تأخذ إحداكن ماءها وسدرتها فتطهر فتحسن الطهور ، ثم تصب على رأسها فتدلكه دلكاً شديداً ، حتى تبلغ شئون رأسها ، ثم تصب عليها الماء ، ثم تأخذ فرصة ممسكة ـ أي قطعة قماش فيها مسك فتطهر بها ـ فقالت أسماء : كيف تطهر بها ؟ فقال : سبحان الله ! فقالت عائشة لها : تتبعين أثر الدم ) رواه مسلم .


* ولا يجب نقض شعر الرأس ، إلا أن يكون مشدوداً بقوة بحيث يخشى ألا يصل الماء إلى أصوله ، لما في صحيح مسلم من حديث أم سلمة رضي الله عنها أنها سألت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت : إني امرأة أشد شعر رأسي أفأنقضه لغسل الجنابة ؟ وفي رواية للحيضة والجنابة ؟ فقال : ( لا , إنما يكفيك أن تحثي على رأسك ثلاث حثيات ثم تفيضين عليك الماء فتطهرين ) .


وإذا طهرت الحائض في أثناء وقت الصلاة وجب عليها أن تبادر بالاغتسال لتدرك أداء الصلاة في وقتها ، فإن كانت في سفر وليس عندها ماء أو كان عندها ماء ولكن تخاف الضرر باستعماله، أو كانت مريضة يضرها الماء فإنها تتيمم بدلاً عن الاغتسال حتى يزول المانع ثم تغتسل .


وإن بعض النساء تطهر في أثناء وقت الصلاة ، وتؤخر الاغتسال إلى وقت آخر تقول : إنه لا يمكنها كمال التطهر في هذا الوقت ، ولكن هذا ليس بحجة ولا عذر لأنها يمكنها أن تقتصر على أقل الواجب في الغسل ، وتؤدي الصلاة في وقتها ، ثم إذا حصل لها وقت سعة تطهرت التطهر الكامل " انتهى .


فهذه أهم الأحكام التي تترتب على وجود الحيض من المرأة .


"رسالة في الدماء الطبيعية للنساء" للشيخ ابن عثيمين رحمه الله .


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)



http://www.alriyadh.com/2006/01/25/img/251648=.jpg



متاعب ما قبل الحيض :

اما المتاعب التي تسبق نزول الدم عند بعض النساء والتي تتخلص في الاحساس بألم الثديين وتورم القدمين وعصبية شديدة وذلك في الايام القليلة قبل نزول الدم فسببها ارتفاع مستوى هرمون الاستروجين خلال تلك الفترة واحتجازه كمية زائدة من الماء والملح في الجسم فيسبب الاعراض السابقة.. لذلك ينصح بمنع تناول الملح في الطعام خلال الاسبوع السابق لنزول الطمث ويمكن باستشارة الطبيب لتناول مدر للبول والملح خلال هذا الاسبوع..


ويلاحظ ان هذه المتاعب تزول فور نزول الطمث لانخفاض مستوى الاستروجين مرة اخرى..





الاعراض المصاحبة للطمث الحيض:

- يزيد لدى المرأة عدم الاستقرار والتوتر.


- آلام في المفاصل والعضلات والظهر.


- حدوث صداع.


- زيادة في احتباس السوائل.


- رغبة في تناول السكريات.


- تضخم في الثديين.

استبرق
22-07-2009, 03:20
,وصفات لتخفيف آلآم الحيض:




http://www.3bq.com/vb/imgcache/914.png




شاي البابونج:


- تؤخذ ملعقة كبيرة من أزهار البابونج ثم تغمربكوب من الماء الساخن،


- تترك لتنقع مدة 5-10 دقائق، ثم تصفى.


- يشرب كوب 3مرات يوميا، وذلك قبل وجبات الطعام، أو حسب الحاجة.


- يحذر تناول شاي البابونجبعد الأكل فإنه قد يسبب ألماً في المعدة.


*************


http://www.alriyadh.com/2006/02/13/img/132006.jpg




مغلي العرعر:


مغلي العرعر لهمفعول جيد. بالإضافة لذلك (أي بالإضافة إلى تخفيف الألم)، فهو مدر للبول وبذلك فهومفيد في هذه الحالة، حيث أنه في أوقات الحيض يحدث تجمع للسوائل في الأنسجة (وعلىسبيل المثال تورم القدمين أو اليدين).


- تؤخذ ملعقة كبيرة من حبالعرعر المدقوق، ثم تغمر بكوب من الماء الساخن.


- تغطى وتترك لتنقع مدة 10دقائق، ثم تصفى.


- يشرب كوب من مغلي العرعر بين وجبات الطعام، وذلك 2-3 مراتباليوم

****************



http://www.informersyria.com/images/news/rvtm.jpg




الدارسين " القرفة "




طريقه أخرى ومجربه وهو شراب القرفه يشرب منه عند أول نزول للدوره مع تدفئة الجسم والجلوس في وضع التربع ويستمر في شرب القرفه بين فترة وأخرى .

**********


http://www.alriyadh.com/2006/09/25/img/259016.jpg




الحلبة :




لإدرار الطمث والقضاء على الألم تشرب كوب من الحلبة المغلية جيدا وتحلى بالعسل وذلك كل صباح ومساء . الدش المهبلي بالعسل والماء الدافئ مريح جدا ومفيد للمرأة التي تشكو من الإفرازات المهبلية ذات الرائحة الكريهة والالتهابات وهو أفضل من جراحات الكشط وتنظيف الرحم المؤلمة والمكلفة .

************


http://www.khayma.com/hawaj/HERBPIC4/LIGAH.jpg




لقاح النخل



- هو اول ما يبدو من طلع النخل الذكر والذي تلقح به النخلة. ويخرج الطلع في مغلوف يشبه قاربين ملتصقين من قمتهما وبينهما الحمل المنضود (اللقاح) ويسمى هذا الغلاف بالكفري وما في داخله الوليع والاغريض لشدة بياضه ويمكن ان يطلق عليه اسماء عديدة مثل الغدق والقنو والكافور والضحك والكباسة.عرفت فوائد حبوب اللقاح في التلقيح والاخصاب منذ القدم، واشاد الاطباء بوظائفه النباتية واكثر العرب من ذكره في شعرهم .

وحبوب لقاح النخل عبارة عن مسحوق ناعم جداً شديد البياض يتطاير سريعاً اذا ما تعرض لنسمة هواء. له رائحة تشبه رائحة ماء الرجل.
- لقد اثبتت الابحاث التي اجريت على لقاح النخل بأنه في مقدمه المقويات للجسم لكثرة المواد الدهنية فيه بالاضافة إلى احتوائه على هورمون الايسترون الذي ينشط المبيض وينظم دورة الطمث، ويساعد على تكوين البويضة.
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

استبرق
22-07-2009, 03:26
علامة الطهر من الحيض:

كان النساء يبعثن إلى عائشة - رضي الله عنها - بالدرجة فيها الكرسف - أي القطن- فيه الصفرة من دم الحيضة فتقول: \"لا تعجلن حتى ترين القصة البيضاء\" رواه مالك 1/59
ففسر العلماء – رحمهم الله – القصة البيضاء بقولين ، وهما علامة طهر المرأة من الحيض :
1- الجفاف التام بحيث تخرج الفرصة الممسكة (الفوطة النسائية – الكوتكس ) جافة بيضاء لمدة 24 ساعة ، فاذا رأت هذا الجفاف فهي طاهر ،وما زاد عن ذلك فهو دم استحاضة.
2- هذه العلامة تقع لأكثر النساء ، وتأتي في وقت قصير قد لا تلاحظه المرأة وهي:
القصة البيضاء أو (التريّة) ، وسميت بيضاء لأنها بيضاء بالنسبة لما سبقها من الدم ، ولونها يميل إلى اللون البيج أو الترابي وقد يميل إلى البياض ، وهي عبارة عن سائل لزج مثل اللعاب، فإذا رأته المرأة فهي طاهر، وما ينزل بعده من الدم فهو استحاضة .
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

الدم الخارج من المرأة الحامل:
قال بعض العلماء أن المرأة الحامل تحيض ، وهو قول مرجوح .
وأكثر الفقهاء على أن الحامل لا تحيض وهو الراجح، لأن الحيض علامة لبراءة الرحم، وأيضاً لقوله عليه الصلاة والسلام : (لا توطأ -أي: لا تنكح- حامل حتى تضع، ولا غير ذات حمل حتى تحيض).
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

استبرق
22-07-2009, 03:31
ب- الإستحاضة:
الاستحاضة هي دم عرق يخرج من بعض النساء في غير وقت العادة وتطول مدته، وهو دم صحيح غير فاسد.
فهو دم إذا خرج من المرأة فيكون بسبب علة في رحمها ..
ودم الاستحاضة قد يخرج بعد سن اليأس ويكون علامة على امراض خطيرة بالرحم..
وحكم المستحاضة كحكم الطاهرة ، فهي تصلي وتصوم وتطوف بالبيت وتؤدي كل فرائضها.
عائشة رضي الله عنها قالت: جاءت فاطمة ابنة أبي حبيش إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت: يا رسول الله إني امرأة أُستحاض فلا أطهر، أفأدع الصلاة؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا، إنما ذلك عرقٌ وليس بحيض، فإذا أقبلت حيضتك فدعي الصلاة، وإذا أدبرت فاغسلي عنك الدم ثم صلي"، وزاد في رواية: "ثم توضئي لكل صلاة حتى يجيء ذلك الوقت". صحيح البخاري في الوضوء.

كما يجوز للرجل أن يجامع زوجته المستحاضة.. والأفضل في هذه الحالة أن تغتسل المستحاضة قبل الاتصال الجنسي.
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)
صفة دم الاستحاضة:
*لونه مثل لون دم الجروح (أحمر صافي)
*ليس له رائحة.
*قد يتجلط (يتخثر) فهو مثل دم الجروح.
*غزير.
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

استبرق
22-07-2009, 03:32
المستحاضة لها ثلاث حالات:

الحالة الأولى:
أن تكون لها عادة معروفة قبل إصابتها بالاستحاضة, بأن كانت قبل الاستحاضة تحيض خمسة أيام أو ثمانية أيام _ مثلا _ في أول الشهر أو وسطه, فتعرف عدتها ووقتها. وتسمى (المستحاضة المعتادة)
فهذه تجلس قدر عادتها وتدع الصلاة والصيام, وتعتبر لها أحكام الحيض.
فإذا انتهت عادتها , اغتسلت وصلت, واعتبرت الدم الباقي دم استحاضة.
لقوله صلى الله عليه وسلم لأم حبيبة " أمكثي قدر ما كانت تحبِسُك حيضتك, ثم اغتسلي وصلِّي" (أخرجه مسلم) ....ولقوله صلى الله عليه وسلم لفاطمة بنت أبي حبيش " إنما ذلك عرق, وليس بحيض, فإذا أقبلت حيضتك , فدعي الصلاة..." (متفق عليه)
الحالة الثانية :
إذا لم يكن لها عادة معروفة, لكن دمها متميز, بعضه يحمل صفة الحيض, بأن يكون أسود أو ثخينا أو له رائحة.
وبقيِّتُه لا تحمل صفة الحيض, بأن يكون أحمر ليس له رائحة ولا ثخينا.وتسمى (مستحاضة مميزة)
ففي هذه الحالة تعتبر الدم الذي يحمل صفة الحيض حيضا, فتجلس وتدع الصلاة والصيام.
وتعتبر ما عداه استحاضة, تغتسل عند نهاية الذي يحمل صفة الحيض, وتصلي وتصوم, وتعبرا طاهرا, لقوله صلى الله عليه وسلم لفاطمة بنت أبي حبيش " إذا كان دم الحيض, فإنه أسود يعرف, فأمسكي عن الصلاة, فإذا كان الآخر فتوضئي وصلّي ..." (رواه أبو داود والنسائي وصححه ابن حبان والحاكم)
ففيه أن المستحاضة تَعْتَبِرُ صفة الدم, فتميز بها بين الحيض وغيره.
الحالة الثالثة:
إذا لم يكن لها عادة تعرفها ولا صفة تميز بها الحيض من غيره, فإنها تجلس غالب الحيض ستة أيام أو سبعة أيام من كل شهر, لأن هذه عادة غالب النساء, لقوله صلى الله عليه وسلم لحمنة بنت جحش: " إنما هي ركضة من الشيطان, فتحيَّضي ستة أيام أو سبعة أيام ثم اغتسلي, فإذا استنقأت فصلي أربعة وعشرين أو ثلاثة وعشرين, وصومي وصلي, فإن ذلك يجزئك, وكذلك فافعلي كما تحيض النساء" (رواه الخمسة وصححه الترمذي)
والحاصل مما سبق:
أن المعتادة تُرَدُ إلى عادتها, والمُمَيِّزةُ تردُّ إلى العمل بالتمييز, والفاقدة لهما تَحَيَّض ستاً أو سبعاً.
وفي هذا جمع بين السنن الثلاث الواردة عن النبي صلى الله عليه وسلم قي المستحاضة.
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

استبرق
22-07-2009, 03:34
الفرق بين المستحاضة والطاهرة:
الأول‏:‏وجوب الوضوء عليها كل صلاة، لقول النبي صلى الله عليه وسلم لفاطمة بنت أبى حبيش ‏:‏ ‏(‏ ثم توضئي لكل صلاة ‏)‏ رواه البخاري في باب غسل الدم (46) (javascript:opencomment('‏رواه%20البخاري%20،%20كتا ب%20الوضوء(228).%20‏')) ‏.‏ معني ذلك إنها لا تتوضأ للصلاة المؤقتة إلا بعد دخول وقتها ‏.‏ أما إذا كانت الصلاة غير مؤقتة فإنها تتوضأ لها عند إرادة فعلها ‏.‏
الثاني ‏:‏ أنها إذا أرادت الوضوء فإنها تتبع أثر الدم ، وتضعِ على الفرج خرقه على قطن ليستمسك الدم لقول النبي صلى الله عليه وسلم لحمنة ‏:‏ ‏(‏ أنعت لك الكرسف فإنه يذهب الدم ، قالت ‏:‏ فإنه أكثر من ذلك ، قال ‏:‏ فاتخذي ثوباً قالت ‏:‏ هو اكثر من ذلك ‏.‏ قال ‏:‏ فتلجمي‏)‏‏.‏ الحديث (47) (javascript:opencomment('‏رواه%20أبو%20داوود%20،%2 0كتاب%20الطهارة%20(228)%20والترمذي%20،%20كتاب%20ال طهارة%20(128)،%20وأحمد(6/382).%20‏')) ، ولا يضرها ما خرج بعد ذلك ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم لفاطمة بنت حبيش ‏:‏ ‏(‏ اجتنبي الصلاة أيام حيضك ثم اغتسلي وتوضئي لكل صلاة ، ثم صلي، وإن قطر الدم على الحصير ‏)‏ رواه أحمد وابن ماجه(48) (javascript:opencomment('‏رواه%20أحمد%20(6/42)،%20وابن%20ماجه%20،%20كتاب%20الطهارة%20(624).%2 0‏'))‏.‏
الثالث‏:‏ الجماع ‏:‏ فقد اختلف العلماء على جوازه إذا لم يخف العنت بتركه ، والصواب جوازه مطلقاً لأن نساء كثيرات يبلغن العشر أو أكثر استحضن في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولم يمنع الله ولا رسوله من جماعهن ‏.‏ بل في قوله تعالي ‏:‏ ‏{‏فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ ‏} (javascript:openquran(1,222,222))‏ ‏[‏البقرة‏:‏ من الآية222‏.‏‏]‏‏.‏دليل على أنه لا يحب اعتزالهن فيما سواه ، ولأن الصلاة تجوز منها ، فالجماع أهون ‏.‏ وقياس جماعها على جماع الحائض غير صحيح ، لأنهما لا يستويان حتى عند القائلين بالتحريم ، والقياس لا يصح مع الفارق ‏.‏
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif

استبرق
22-07-2009, 03:37
**دم النفاس:
النفاس ‏:‏ دم يرخيه الرحم بسبب الولادة ، إما معها أو بعدها أو قبلها بيومين أو ثلاثة مع الطلق ‏.
وعلى هذا فإذا زاد دمها على الأربعين ، وكان لها عادة بانقطاعه بعد أو ظهرت فيه أمارات قرب الانقطاع انتظرت حتى ينقطع وإلا اغتسلت عند تمام الأربعين ، لأنه الغالب إلا أن يصادف زمن حيضها فتجلس حتى ينتهي زمن الحيض ، فإذا انقطع بعد ذلك فينبغي أن يكون كالعادة لها فتعمل بحسبه في المستقبل ، وإن استمر فهي مستحاضة ، ترجع إلى أحكام المستحاضة السابقة ، ولو طهرت بإنقطاع الدم عنها فهي طاهر ولو قبل الأربعين ، فتغتسل وتصلي وتصوم ويجامعها زوجها ، إلا أن يكون الانقطاع أقل من يوم فلا حكم له ، قاله في المغني ‏.‏
ولا يثبت النفاس إلا إذا وضعت ما تبين فيه خلق الإنسان ، فلو وضعت سقطاً صغيراً لم يتبين فيه خلق إنسان فليس دمها دم نفاس ،بل هو دم عرق فيكون حكمها حكم المستحاضة، وأقل مدة تبين فيها خلق إنسان ثمانون يوماً من ابتداء الحمل وغالبها تسعون يوماً ، قال المجد ابن تيميه ‏:‏ فمتي رأت دماً على طلق قبلها لم تلتفت إليه وبعدها تمسك عن الصلاة والصيام ، ثم إن انكشف الأمر بعد الوضع على خلاف الظاهر رجعت فاستدركت ، وإن لم ينكشف الأمر استمر حكم الظاهر فلا إعادة ‏.‏ نقله عنه في شرح الإقناع‏.‏
http://vb.tgareed.com/images/usersimages/13400_1130276745.gif

أحكام النفاس:
أحكام النفاس كأحكام الحيض سواء بسواء ، إلا فيما يأتي ‏:‏
الأول‏:‏العدة، فتعتبر بالطلاق دون النفاس،لأنه إن كان الطلاق قبل وضع الحمل انقضت العدة بوضعه لا بالنفاس،وإن كان الطلاق بعد الوضع انتظرت رجوع الحيض كما سبق ‏.‏
الثاني ‏:‏ مدة الإيلاء ‏:‏ يحسب منها مدة الحيض ولا يحسب منها مدة النفاس ‏.‏
والايلاء ‏:‏ أن يحلف الرجل على ترك جماع امرأته أبداً أو مدة تزيد على أربعة اشهر ، فإذا حلف وطالبته بالجماع جعل له مدة أربعة اشهر من حلفه ، فإذا تمت أجبر على الجماع أو الفراق بطلب الزوجة ، فهذه المدة إذا مر بالمرأة نفاس لم يحسب على الزوج، وزيد على الشهور الأربعة بقدر مدته ، بخلاف الحيض فإن مدته تحسب على الزوج ‏.‏
الثالث‏:‏ البلوغ ، يحصل بالحيض ولا يحصل بالنفاس ، لأن المرأة لا يمكن أن تحمل حتى تنزل فيكون حصول البلوغ بالإنزال السابق للحمل ‏.‏
الرابع ‏:‏ أن دم الحيض إذا انقطع ثم عاد في العادة فهو حيض يقيناً ، مثل أن تكون عادتها ثمانية أيام ، فتري الحيض أربعة أيام ثم ينقطع يومين ثم يعود في السابع والثامن فهذا العائد حيضاً يقيناً يثبت له أحكام الحيض ، وأما دم نفاس ، إذا انقطع قبل الأربعين ثم عاد في الأربعين فهو مشكوك فيه فيجب عليها أن تصلي وتصوم الفرض المؤقت في وقته ويحرم عليها ما يحرم على الحائض غير الواجبات ، وتقضي بعد طهرها ما فعلته في هذا الدم مما يجب على الحائض قضاؤه ، هذا هو المشهور عند الفقهاء من الحنابلة ، والصواب أن الدم إذا عاودها في زمن يمكن أن يكون نفاساً فهو نفاس ، وإلا فهو حيض إلا أن يستمر عليها فيكون استحاضة ، وهذا قريب مما نقله في المغني (49) (javascript:opencomment('‏المغني%20(%201/%20349).%20‏')) عن الإمام مالك حيث قال ‏:‏ وقال مالك‏:‏‏(‏إن رأت الدم بعد يومين أو ثلاثة يعني من انقطاعه فهو نفاس وإلا فهو حيض ‏)‏ ا‏.‏ هـ‏.‏ وهو مقتضي اختيار شيخ الإسلام ابن تيميه وليس في الدماء شيء مشكوك فيه بحسب الواقع ، ولكن الشك أمر نسبي يختلف فيه الناس بحسب علومهم وأفهامهم ، والكتاب والسنة فيهما تبيان لكل شيء ، ولم يوجب الله سبحانه على أحد أن يصوم مرتين ، أو يطوف مرتين ، إلا أن يكون في الأول خلل لا يمكن تداركه إلا بالقضاء ، أما حيث فعل العبد ما يقدر عليه من التكليف بحسب استطاعته فقد برئت ذمته كما قال تعالى ‏:‏ وقال ‏:‏ ‏{‏لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا‏} (javascript:openquran(1,286,286))‏ ‏[‏البقرة‏:‏ من الآية286‏.‏‏]‏ وقال ‏:‏ ‏{‏فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ‏} (javascript:openquran(63,16,16))‏ ‏[‏التغابن‏:‏ من الآية‏.‏16‏]‏ ‏.‏
الفرق الخامس بين الحيض والنفاس ‏:‏ أنه في الحيض إذا طهرت قبل العادة جاز لزوجها ان يجامعها بدون كراهة ‏.‏ وأما في النفاس إذا طهرت قبل الأربعين فيكره لزوجها جماعها على المشهور في المذهب ، والصواب أنه لا يكره له جماعها ‏.‏ وهو قول جمهور العلماء ؛ لأن الكراهة حكم شرعي يحتاج إلى دليل شرعي ، وليس في هذه المسالة سوى ما ذكر الإمام أحمد عن عثمان بن أبى العاص أنها أتته قبل الأربعين ، فقال ‏:‏ لا تقربيني ‏.‏ وهذا لا يستلزم الكراهة لأنه قد يكون منه على سبيل الاحتياط خوفاً من أنها لم تتيقن الطهر ، أو من أن يتحرك الدم بسبب الجماع ، أو لغير ذلك من الأسباب ‏.‏والله أعلم ‏.‏
أحكام النفاس نقلتها لكن من ( رسالة في الدماء الطبيعية \ للشيخ ابن عثيمين).
http://vb.tgareed.com/images/usersimages/13400_1130276745.gif

استبرق
22-07-2009, 03:39
الفرق بين دم الحيض والإستحاضة والنفاس:
أ - الحيض له وقتٌ ، وذلك حين تبلغ المرأة تسع سنين فصاعداً ، فلا يكون المرئيّ فيما دونه حيضاً ، وكذلك ما تراه بعد سنّ اليأس لا يكون حيضاً عند الأكثر ، أمّا الاستحاضة فليس لها وقتٌ معلومٌ .
ب - الحيض دمٌ يعتاد المرأة في أوقاتٍ معلومةٍ من كلّ شهرٍ ، أمّا الاستحاضة فهي دمٌ شاذٌّ يخرج من فرج المرأة في أوقاتٍ غير معتادةٍ .
ج - الحيض دمٌ طبيعيٌّ لا علاقة له بأيّ سببٍ مرضيٍّ ، في حين أنّ دم الاستحاضة دمٌ ناتجٌ عن فسادٍ أو مرضٍ أو اختلال الأجهزة أو نزف عرقٍ .
د - لون دم الحيض أسود ثخينٌ منتنٌ له رائحةٌ كريهةٌ غالباً ، بينما لون دم الاستحاضة أحمر رقيقٌ لا رائحة له .
هـ – دم النّفاس لا يكون إلاّ مع ولادةٍ .
الاستحاضة غالباً ما تحصل بالاستمرار ، وهو : زيادة الدّم عن أكثر مدّة الحيض أو النّفاس.
http://vb.tgareed.com/images/usersimages/13400_1130276745.gif
استعمال ما يمنع الحيض أو مايوجبه:
يقول الشيخ ابن عثيمين – رحمة الله عليه - : (*استعمال المرأة ما يمنع حيضها جائز بشرطين:
الأول‏:‏ألا يخشي الضرر عليها ، فإن خشي الضرر عليها من ذلك فلا يجوز لقوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَلا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ‏} (javascript:openquran(1,195,195))‏ ‏[‏البقرة‏:‏ من الآية،195‏.‏‏]‏‏.‏ ‏{‏وَلا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً‏} (javascript:openquran(3,29,29))‏ ‏[‏النساء‏:‏ من الآية،29‏.‏‏]‏ ‏.‏
الثاني ‏:‏ أن يكون ذلك بإذن الزوج إن كان له تعلق به مثل أن تكون معتدة منه على وجه تجب عليه نفقتها ، فتستعمل ما يمنع الحيض لتطول المدة وتزداد عليه نفقتها ، فلا يجوز لها أن تستعمل ما يمنع الحيض حينئذ إلا بإذنه، وكذلك إن ثبت أن منع الحيض يمنع الحمل فلا بد من إذن الزوج ، وحيث ثبت الجواز فالأولي عدم استعماله ، إلا لحاجة ؛ لأن ترك الطبيعة على ما هي عليه أقرب إلى اعتدال الصحة فالسلامة ‏.‏
* واما استعمال ما يجلب الحيض فجائز بشرطين أيضاً ‏:‏
الأول ‏:‏ ألا تتحيل به على إسقاط واجب ، مثل أن تستعمله قرب رمضان ، من أجل أن تفطر أو لتسقط به الصلاة ، ونحو ذلك ‏.‏
الثاني ‏:‏ أن يكون ذلك بإذن الزوج ، لأن حصول الحيض يمنعه من كمال الاستمتاع ، فلا يجوز استعمال ما يمنع حقه إلا برضاه ، وإن كانت مطلقة فإن فيه تعجيل إسقاط حق الزوج من الرجعة إن كان له رجعة ‏.‏ ) انتهى.
http://vb.tgareed.com/images/usersimages/13400_1130276745.gif
وإلى هنا انتهى الحديث عن الحيض والإستحاضة والنفاس... ولله الحمد..
وإلى لقاء آخر بإذن الله أكمل فيه معكن باقي الموضوع...

http://www.arabsys.net/pic/bsm/80.gif (http://www.arabsys.net/pic/bsm/80.gif)

اسما
22-07-2009, 05:30
الله يجزاك الخير عن جد اشياء كثيرة كنت اجهلها

illusions
23-07-2009, 06:23
يعطيكي العافيه ياربي
ومررررررررره موضوعك مفيد جدا
ياربي يجزاكي الجنه ياقلبي

أبجديات الحب
28-07-2009, 09:57
جزاك الله خير
بانتظار بقيه الموضوع

Modhela
29-07-2009, 05:03
جزاك الله خير
كفيتي ووفيتي ... بس في شيء مهم حبيت اذكره ... موانع الحمل الهرمونيه تعمل لك لخبطه عجيبه وتحتاري احيانا اذا كانت دورة او لا او تكوني طهرتي او لا ... فأحيانا تحتاج الوحده في هذه الحاله تستشير دكتورة عن حالتها ..

بنوته الاموره
02-08-2009, 09:02
بصرااااااااحه وربي مووووضوع مهم لكل انثى يلا بتمنى تلاقي الوقت الى تكملى فيه
لان بصرااحه انا اشووف منه الفااايده كثير وربي يخليك لغاليك ياابعدي ............

m!sS 3rBg!h
03-08-2009, 05:26
يسـلمو حبيبتي
مآقصرتي
بصرآحه ولا اروع موضوع كآمل متكآمل

صدا صوتي
07-08-2009, 11:50
اللهـ يعطيكـ العافيهـ علىآ المجهود

flower nrdin
09-08-2009, 12:26
الله يجزاك.. الخير الكثير ..

وعن جد موضوعك مفيد ومسلي.. وكمان أحنا محتاجين لهيك مواضيع ..

أنا راح أتابعك حبه حبه حتى أستفيد وأفيد أن شالله ..

ثانكس حبيبتي ..

استبرق
12-08-2009, 09:05
هلا بعضوات أحلى منتدى...
عدت اليكن وفي جعبتي الكثيير من المعلومات ... سأفرغها لكن الآن بإذن الله..
ولكن قبل ذلك ... إلى كل من ردت على موضوعي وتابعته..
http://photos.azyya.com/store/up2/090105185740JKXW.gif (http://photos.azyya.com/store/up2/090105185740JKXW.gif)

استبرق
12-08-2009, 09:12
http://i3.piczo.com/view/4/z/l/x/p/r/9/z/x/2/i/9/img/i356337286_98359_6.gif (http://i3.piczo.com/view/4/z/l/x/p/r/9/z/x/2/i/9/img/i356337286_98359_6.gif)


السوائل الأخرى التي تخرج من المرأة:


تدرك المرأة فروقات بينها من ناحية ( اللون – الطبيعة (لزجة – بلل) ).


وقد تأتي مرتبطة بالعادة وأحياناً مطلقة.


وفيما يأتي بيانها:
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)


ب-السائل الأبيض ( الودي).


يخرج هذا السائل من مخرج البول ، فهو يختلف عن بقية السوائل التي تخرج جميعها من مخرج الحيض. وهو يخرج بلا شهوة عقب البول.


*لونه: ابيض.


*صفته: لزج ثخين كدر.


*حكمه: مثل حكم البول ، نجس . يجب غسل المكان واللباس منه، وهو يوجب طهارة صغرى (الوضوء).

http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

ت-الصفرة والكدرة:


غالباً ما تلاحظهما المرأة قبل وبعد الدورة ، أو متصلة بالدورة ، وأحياناً تلاحظها في زمن الطهر.


الصفرة: ماء أصفر يشبه الصديد.


الكدرة: ماء كدر يميل إلى البني ، قد يحتوي على عروق حمراء ، ويشتبه بالدم الخفيف.


حكمها:


والصفرة والكدرة اختلف فيها العلماء على خمسة أقوال : لكن أقرب الاقوال أن ما كان متصلا بحيض فهو منه مالم يطل زمنه , وما لم يكن متصلا بالحيض فليس منه.


أن الصفرة والكدرة بعد رؤية الطهر وقبلالحيض لا تعد حيضاً؛ لحديث أم عطية عند أبي داود: كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئاً. وعليه فما ترينه قبل الحيض بأيام من صفرة أو كدرة فليس ذلك بحيض، بل له حكم الاستحاضة فيلزمك الوضوء لكل صلاة بعد دخول الوقت، وتصومين وتصلين ويأتيك زوجك..

وأما ما ترينه من صفرة وكدرة بعد انقضاء الحيض،فإن كان متصلاً بالدم قبل رؤية الطهر فهو حيض، ما لم يتجاوز مجموع الدم وما اتصل به خمسة عشر يوماً، وإن كان بعد رؤية الطهر فلا يكون حيضاً إلا إن رأته في زمن العادة..



وعليه؛ فما ترينه من صفرة وكدرة بعد انقضاء الحيض، إن كان متصلاً بالدم فهو حيض له جميع أحكامه، وإن كان بعد رؤية الطهر من الحيض، وانقضاء مدة العادة فله أحكام الاستحاضة من وجوب الوضوء لكل صلاة بعد دخول الوقت، وتصلين مع وجوده وتصومين ويأتيك زوجك..

وبهذا يظهر لك حكم الصوم في رمضان، فما حُكم بأنه حيض منعك من الصوم ووجب عليك القضاء، وما حكم بأنه استحاضة فقد وجب عليك الصوم.

ونزيد بيان هذه المسألةبكلام للعلامة العثيمين فقد قال رحمه الله:النوع الثالث: صفرة أو كدرة، بحيث ترى الدم أصفر، كماء الجروح، أو متكدراً بين الصفرة والسواد، فهذا إن كان في أثناء الحيض أو متصلاً به قبل الطهر فهو حيض تثبت له أحكام الحيض، وإن كان بعد الطهر فليس بحيض، لقول أم عطية رضي الله عنها: كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئاً. رواه أبو داود بسند صحيح. انتهى.

وقال أيضاً: القاعدة العامة: أن المرأة إذا طهرت ورأت الطهر المتيقن في الحيض وأعني بالطهر في الحيض خروج القصة البيضاء، وهو ماء أبيض تعرفه النساء فما بعد الطهر من كدرة أو صفرة أو نقطة أو رطوبة فهذا كله ليس بحيض، فلا يمنع من الصلاة ولا يمنع من الصيام ولا يمنع من جماع الرجل لزوجته، لأنه ليس بحيض؛ لكن يجب أن لا تتعجل حتى ترى الطهر، لأن بعض النساء إذا خف الدم عنها بادرت واغتسلت قبل أن ترى الطهر، ولهذا كان نساء الصحابة يبعثن إلى أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها بالكرسف -يعني القطن- فيه الصفرة فتقول لهن: لا تعجلن حتى ترين القصة البيضاء. انتهى باختصار.


والله أعلم.http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)



*الخلاصة:


الصفرة والكدرة في زمن الحيض حكمها حكم الحيض.


وفي زمن الطهر تعتبر طهر، ولا يجب غسل البدن ولا الثوب منها ، إلا أنه يفضل غسل المكان وتغيير الملابس الداخلية تنزهاً لإزالة القذارة.


وحكمها عند جمهور العلماء كحكم (الريح المستمرة) التي لاتنقض الوضوء، لما فيه من المشقة.


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)
يتبع

استبرق
12-08-2009, 09:17
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)

المني:


تعريفه : بالنسبة للرجل ماء غليظ أبيض، أما بالنسبة للمرأة فهو أصفر رقيق.
والأصل في هذه الصفات ما جاء عن أم سليم رضي الله عنها أنها سألت نبي الله صلى الله عليه وسلم عن المرأة ترى في منامها ما يرى الرجل. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا رأت ذلك المرأة فلتغتسل" فقالت أم سليم: - واستحيَيْتُ من ذلك - قالت: وهل يكون هذا؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم: "فمن أين يكون الشبه؟ إن ماء الرجل غليظ أبيض وماء المرأة رقيق أصفر فمن أيهما علا أو سبق يكون الشبه" (متفق عليه. صحيح مسلم 469)



ومني المرأة هو أصفر رقيق وقد يَبْيضّ لفَضْل قُوَّتها، وله خاصيتان يعرف بواحدة منهما أحدهما أن رائحته كرائحة مني الرجل والثانية التلذذ بخروجه وفتور قوتها عقب خروجه.


جميع السوائل الأخرى تسيل إلا المني فإنه يتدفق.


حكمه: سيأتي ذكر حكمه في الفتاوى التي سأوردها آخر الموضوع بإذن الله لأن في تفصيل.


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)


السوائل غير الملونة:



1- المذيء:


هو سائل لزج رقيق، لا لون له ، يسيل ولا يتدفق ، يخرج عند تحرك الشهوة بمباشرة أو نظر.


وطبياً: يخرج من خلايا معينة عند تحرك الشهوة.


حكمه: نجس ناقض للوضوء ، يجب غسل الموضع واللباس منه.
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)


2- افرازات مخاطية شفافة لزجة لا لون لها :


هذه الإفرازات قد تمتد وتطول إلى سنتيمترات ، وهي بلا رائحة ، وقد يتحول لونها إلى الأبيض إذا طرأ عليها عارض مرضي وتكون حينئذ لها رائحة.


حكمها: الصحيح أنها غير ناقضة للوضوء ، لإنها رطوبة طبيعية كاللعاب ، ولا يجب غسل الموضع واللباس منها إلا تنزهاً .


http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)
وسأرفق لكن الآن جدول يوضح الفرق بين الودي والمني والمذيء...

استبرق
12-08-2009, 09:26
اليكن الجدول في المرفقات...
http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif (http://www.tgareed.com/vb/images/usersimages/13400_1130276745.gif)
وبهذا انهيت شرح الموضوع ولله الحمد..
ويتبقى لنا الفتاوي ، سأنزلها لكن لاحقاً بإذن الله ...

** لطفا: من أعجبها الموضوع فلتتفضل مشكووورة بتقييم الموضوع لتعم الفائدة الجميع..:malak alro7*:
http://www.arabsys.net/pic/bsm/56.gif (http://www.arabsys.net/pic/bsm/56.gif)

ذڪرى الجراζ
12-08-2009, 10:10
يعطيج العافيه


والله يجعله فميزان حسناتج انشالله

دنيا خذت فرحي
16-08-2009, 03:25
يجزاك الله خير ..

ويعطيك الف عافية وصحة

جــوان
17-08-2009, 04:15
جزاك الله الف خير... موضوعك اعجبني جدا.. وصراحه كلمة شكر ماتوفي تعبك مجهودك

أعشقني
17-08-2009, 02:30
~{ سالوووووتـ .. الاميرة دانة ~

جميلـ ما كتبتي .. والاجمل محتواه ..
الغالبيه يفتقرون لكميه الدرر التي طرحتيها هنا ..
وفقك الله وجعلها في موازينك ..

امور التبست على الكثير منا ,, وبعد شرحك الرائع بأذن الله ..
الكل فهم و عرف ..
دمتي لنا:خرز*: .. ومتشوقك لجديدك :عيون الليل*: ..

لروحك الطاهره:ورده بيضاء*: ..

ميغسي }~

بـنـتـ آلـريـآض
18-08-2009, 01:44
جزاااك الله خير وجعله بـ ميزان حسناتك ~

مهندسه الابيات
19-08-2009, 01:36
موضوع رائع جزاج الله الف خير وايد فادني

مراوي22
20-08-2009, 10:46
وايد إستفدت من الموضوع فعلاً معلومات قيمه بعضها أول مره أسمع عنها

موضوع يستحق التثبيت

ألف شكر

سحابة ود
23-08-2009, 04:08
يعطيك العافيه حبيبتي
والله يجزاك خير على مجهودك
انا اعاني من خروج الدم بعد الدوره تقريبا من اسبوع لعشرة ايام, من حوالي ثمان سنين ويكون مو دوره ويجلس تقريبا ثلاثة ايام.. ورحت لدكتوره مرتين وسويت تحاليل واشعه صوتيه وقالوا لي انو سليمه... ودورتي الحمدلله منتظمه... فيه دكتوره قالت لي اخذي حبوب تنظيم الدوره:-/ بس صراحه خفت لانو دورتي منتظمه<<< ومدري اخاف تتلخبط..
ومن فتره رحت عند حرمه تعالج يعني (ممرخه) قالت لي انو عندي مزع في الرحم يعني مثل الجرح تقول انو من شيل الاشياء الثقيله وسحبها
بنات انتبهو لانفسكم.... واذا فيه وحده تعرف عن حاله مثل حالتي تطمني لانو بصراحه خايفه ومو عارفه شسوي وانا بنوته ما بعد تزوجت,,,, الله يجزاكم خير

استبرق
29-08-2009, 12:15
http://i3.piczo.com/view/4/z/l/x/p/r/9/z/x/2/i/9/img/i356337286_98359_6.gif (http://i3.piczo.com/view/4/z/l/x/p/r/9/z/x/2/i/9/img/i356337286_98359_6.gif)

حيا الله بنات شمواه....
كيف الحال؟
شهر مبارك.. وعايد علينا وعليكم بالخير ان شاء الله..

عدت اليكن بآخر جزء من موضوعي ( الفتاوي ) ...
ولكن قبل أن انزلها ، أتوجه بالشكر إلى كل من ردت على موضوعي ..

http://www.arabsys.net/pic/thanx/23.gif (http://www.arabsys.net/pic/thanx/23.gif)

استبرق
29-08-2009, 12:23
اليكن عزيزاتي فتاوى منوعة عن الحيض والنفاس ... اخترتها لكن ... وأرجو الله أن تفيدكن وتجدن فيها الاجابة على اسئلتكن ...
http://www.arabsys.net/pic/bsm/59.gif (http://www.arabsys.net/pic/bsm/59.gif)


رقـم الفتوى :
125837
عنوان الفتوى :
لا تطهرين حتى تري القصة البيضاء التي لا يصحبها دم
تاريخ الفتوى :
24 شعبان 1430 / 16-08-2009


السؤال



أنا من اللواتي يطهرن من الحيض بالقصة البيضاء، وظهرت القصة البيضاء في اليوم السابع من الحيض ولكن معها نقطة من الدم وبعدها نزل قليل من الدم، ماذا أفعل؟ هل أغتسل؟ أم أنتظر حتى تظهر القصة البيضاء خالية من أي دم؟.


الفتوى




الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فقد بينا معنى القصة البيضاء في الفتوى رقم:8482 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=8482)، فإذا رأيتالدم مختلطا بالإفرازات البيضاء فليس هذا علامة على الطهر، فإن الطهر من الحيض لايكون إلا بانقطاع الدم، والطهر يحصل بإحدى علامتين الجفوف أو القصة البيضاء فأيتهماكانت أولا فقد حصل الطهر ووجب على المرأة أن تغتسل وتصلي.


قالالنوويرحمهالله: علامة انقطاع الحيض ووجودالطهر: أن ينقطع خروج الدم وخروج الصفرة والكدرة , فإذا انقطع طهرت سواء خرجت بعدهرطوبة بيضاء أم لا.انتهى.


وعليه؛ فما دام خروج الدم مستمرا، فإنك لا تزالين حائضا، فإذارأيت الطهر بإحدى علامتيه الجفوف أو القصة البيضاء التي لا يصحبها دم فقد طهرت ووجبعليك أن تغتسلي وتصلي.


والله أعلم.

المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)

http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif

رقـم الفتوى :
125583
عنوان الفتوى :
طريقة حساب الدورة الشهرية
تاريخ الفتوى :
17 شعبان 1430 / 09-08-2009


السؤال



كيف تحسب عدد أيام الدورة للحائض؟ هل إذا حاضت في منتصف اليوم يحسب يوما كاملا أم ماذا؟ وكذلك الأحوال المختلفة لطهر المرأة مع الصلاة يعني حاضت بعد صلاة العصر ولم تصله؟ وكذلك طهرت بين المغرب والعشاء وباقي الأحوال؟
وجزاكم الله خيراً.


الفتوى




الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فالدورة الشهرية تحسب في الأصل بنزول الدم وانقطاعه وليس بعددالأيام، فمتى رأت المرأة الدم في أي وقت من ليل أو نهار فهي حائض ويلزمها التوقف عنالصلاة، ومتى رأت الطهر في أي ساعة من ليل أو نهار وجب عليها أن تغتسل وتصلي، وإذاحاضت في وقت صلاة قبل أن تصليها وجب عليها أن تقضيها بعد الطهر عند الشافعيةوالحنابلة، وقال المالكية والحنفية لم يجب عليها قضاؤها وهو المفتى به عندناواختيار شيخ الإسلامابن تيميةوابن عثيمين،وإذا طهرت في وقت صلاة قبل خروج وقتها وجب عليها أن تصليها،وبالنسبة للصيام فإذا حاضت في النهار ولو قبل الغروب بلحظة لم يصح صيامها ويعتبرذلك اليوم يوم حيض من أوله ويلزمها قضاؤه لأن صوم اليوم لا يتجزأ، وكذا لو طهرت فيالنهار لم يلزمها الإمساك على الصحيح من أقوال الفقهاء ويعتبر ذلك اليوم يوم حيضويلزمها قضاؤه بالإجماع، وانظر للفائدة الفتاوى الآتية أرقامها: 7433 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=7433)،104124 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=104124)،33785 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=33785).

والله أعلم.
المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)

http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
رقـم الفتوى :
125354
عنوان الفتوى :
يجوز للحائض مس ومطالعة غير المصحف وإن اشتمل على بعضالآيات
تاريخ الفتوى :
18 شعبان 1430 / 10-08-2009


السؤال



هل يجوز أن أقرأ رياض الصالحين في فترة الحيض؟.


الفتوى




الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فيجوز للحائض مس غير المصحف من كتب التفسير وغيرها مما يشتملعلى آيات من القرآن.


قالابنقدامةفي المغني: ويجوزمس كتب التفسير والفقه وغيرها، والرسائل وإن كان فيها آيات من القرآن بدليل أنالنبي صلى الله عليه وسلم كتب إلى قيصر كتابا فيه آية، ولأنها لا يقع عليها اسممصحف ولا تثبت لها حرمته.


وكتاب رياض الصالحين إنما هو كتاب أحاديث من حيث الأصل، وإنكان يشتمل على بعض الآيات القرآنية فيجوز مسه، والمطالعة فيه من باب أولى، وانظريلمزيد الفائدة الفتوى رقم: 18983 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=18983).


والله أعلم.

المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)




يتبع

استبرق
29-08-2009, 12:49
رقـم الفتوى :
124455
عنوان الفتوى :
من أخذت حبوبا لقطع الدورة ورأت آثر لون بني
تاريخ الفتوى :
08 رجب 1430 / 01-07-2009

السؤال



سأستخدم دواء تأخير الحيض لأداء العمرة لكن قد تظهر آثار بنيةفي موعد الحيض كما أخبرتني الطبيبة فهل عمرتي ستكون صحيحة إن رأيت هذه الآثار أثناءأداء المناسك؟


الفتوى



الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فاعلمي أولا أن إحرام الحائض بالعمرة صحيح فقد أمر النبي صلىالله عليه وسلمأسماء بنت عميسأن تغتسل وتستثفر بثوب وتحرم بالحج وذلك حين نفستبمحمد بن أبي بكر وذلك في حجة الوداع،أخرج الحديثمسلمفيحديثجابرالطويل في صفة الحج، وإنما يحرم على الحائض الطواف بالبيتلقول النبي –صلى الله عليه وسلم-لعائشة –رضي الله عنها-: اصنعي ما يصنعالحاج، غير ألا تطوفي بالبيت حتى تطهريمتفقٌ عليه.


وأما أخذك الدواء الذي يقطع الحيض مؤقتاً حتى يتيسر لكأداء العمرة فجائز لا حرج فيه إذا لم يكن في تناوله ضرر.


قال الدكتورصالحالفوزان: وهنا مسألة يجب التنبيهعليها، وهي أن البعض من النساء قد تتناول دواء لمنع نزول دم الحيض حتى تتمكن منصيام رمضان أو أداء الحج، فإن كانت هذه الحبوب تمنع نزول الدم فترة ولا تقطعه؛ فلابأس بتناولهاانتهى.


فإذا لم تري الدم ورأيت صفرة أو كدرة كهذه الإفرازاتالبنية في زمن الحيض فإنها تعد حيضاً عند الحنابلة الذين ذهبوا إلى أن الصفرةوالكدرة حيضٌ في مدة العادة وليست حيضاً في غيرها، وهذا القول هو المُفتى به عندنا،وانظري الفتوى رقم: 117502 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=117502).


هذا ويرى المالكية أن الحيض قد يكون كدرة أوصفرة.


وعليه؛ فإن الطواف لا يجوز لك إذا رأيت هذه الإفرازات وكانترؤيتك لها في مدة العادة، فإذا انقطعت، فإنك تغتسلين وتطوفينوتسعين.


والله أعلم.

المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)


http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
رقـم الفتوى :
123953
عنوان الفتوى :
رأت الطهر بعد خمسة أيام ثم عاد الدم بعد ثلاثة أيام منالطهر
تاريخ الفتوى :
02 رجب 1430 / 25-06-2009

السؤال


فترة الحيض دامت 5 أيام وهي في العادة 7 أيام فاغتسلت، وبعد 3 أيام عاد الحيض. فهل هذا ما يسمى بالاستحاضة أم هو حيض؟ علما أني بقيت مترددة فلم أصل يومين وبعد ذلك اغتسلت علما أنه لم ينقطع.
أرجوا منكم إجابتي عن سؤالي؟

الفتوى



الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فأكثر مدة الحيض خمسة عشر يوماً عند الجمهور، وانظري الفتوى رقم: 113053 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=113053).

فإذا رأيت الطهر بعد خمسة أيام فقد وجب عليك أن تغتسلي وتصلي ولك جميع أحكام الطاهرات، فإذا عاد الدم بعد ثلاثة أيام فقد عدتِ حائضا، ووجب عليكِ أن تتركي الصلاة، ولم يُشرع لكِ أن تغتسلي إلا بعد انقطاع ذلك الدم، ولا يكونُ ذلك الدم استحاضة إلا إذا تجاوزَ مجموع تلك الأيام مع أيام النقاء المتخلل بينها أكثر مدة الحيض، وهي خمسة عشر يوماً.
وقد بينا حكم الدم العائد، ومتى يُعد حيضاً ومتى يُعد استحاضة في الفتوى رقم 100680 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=100680). وانظري أيضا الفتوى رقم: 118286 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=118286).
واغتسالك بعد يومين من عودة الدم واستمراره في النزول خطأ منك، ولا يجوز لك أن تستبيحي الصلاة بهذا الاغتسال لأنك ما زلت حائضا، فإذا انقطع هذا الدم لأقل من خمسة عشر يوما فقد طهرت ووجب عليك الاغتسال والصلاة وكان جميع ذلك حيضا، وأما إذا تجاوز الدم خمسة عشر يوما فقد صرت مستحاضة فترجعين إلى عادتك إن كانت لك عادة سابقة، وإلا فتعملين بالتمييز الصالح، فإن لم يكن لك تمييز صالح رجعت إلى غالب عادة النساء من أهلك وما زاد فهو استحاضة، فإذا انقضت المدة المعدودة حيضا اغتسلت ثم تتوضئين بعد ذلك لكل صلاة مع التحفظ بشد خرقة على الموضع، وقد بينا ما يجبُ على المستحاضة فعله إذا تجاوز دمها خمسة عشر يوماً، في فتاوى كثيرة سابقة، وانظري الفتوى رقم: 115704 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=115704).

والله أعلم.

المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)


http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
رقـم الفتوى :
123851
عنوان الفتوى :
المرأة ترى الطهر ثم يعاودها الدم
تاريخ الفتوى :
28 جمادي الثانية 1430 / 22-06-2009

السؤال


أنا متزوج والحمد الله رب العلمين, وزوجتي أختكم في الدين ولا حياء في الدين، حالها كحال باقي النساء اللاتي عندهن الدورة الشهرية, ولكنها تعاني من تفاوت أوقاتها, فتأتيها أحيانا في الشهر مرة أو مرتين, وأحيانا تنقطع ليوم وتعود في اليوم الثاني، وأحيانا تنقطع ليومين حتى تظن أنها انقطعت كليا ثم ما تلبث أن تأتيها في اليوم الثالث, وأنا رجل قد أكثر المضاجعة, فأضاجع حين أظن أن هذا الأمر قد انقطع ولكني أتفاجأ بعودة نفس الأمر في اليوم الثاني فأبقى شاكا في أمري فيما إذا كنت قد دخلت في النهي وأسال الله أن لا أكون قد فعلت. أفتونا ؟

الفتوى



الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فاعلم أن الأصل في الدم الذي تراه المرأة أنه دمُ حيضٍ ما لميزد ما بين طرفي الدم على خمسة عشر يوماً،أي ما لم تتجاوز أيام الدماءوالنقاء المتخلل بينها هذا العدد.


وينبغي أن تعلم أن أكثر مُدة الحيض خمسة عشر يوماً،وأن الطهر في أثناء الحيض طهرٌ صحيح، فيجبُ على المرأة إذا رأته أن تغتسل وتصلي،فإذا عاد الدمُ عادت حائضاً، وهكذا ما لم يتجاوز مجموع تلك الأيام خمسة عشر يوماً،ثم إذا عاد الدمُ بعد انقطاعه، فإنه يُعتبر حيضة ثانية، إذا كان بينه وبين الدمالأول خمسة عشر يوماً فأكثر، وهي أقل مدة الطهر بين الحيضتين، ويمكنُ أن يُعد منالحيضة السابقة بشرط ألا يتجاوز ما بين طرفي الدم الأول والثاني خمسة عشر يوماً،وهي أكثر مدة الحيض كما قدمنا، وانظر الفتويين رقم: 100680 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=100680)،118286 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=118286).


وعليه، فإذا رأت زوجتك الدمَ فقد صارت حائضا، فإذا رأت الطهربإحدى علامتيه الجفوف أو القصة البيضاء وجب عليها أن تغتسل وتصلي، لما صح عنابن عباسأنه قال: ولا يحل لها إذا رأت الطهر ساعة إلا أنتغتسل،وجاز لك وطؤها والحال هذه إذا صلت، فالصلاة أعظم كما قالابن عباسرضي الله عنهما، وانظر الفتوى رقم: 117428 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=117428).


فإذا عاد الدمُ عادت زوجتك حائضاً ووجب عليك اجتنابها، ولا إثمعليك في الوطء السابق على الحيض لأنه وطءٌ صادف طهراً فلم يكن محرماً، فإذا تجاوزمجموع أيام الدم عند زوجتك خمسة عشر يوماً فقد صارت مستحاضة، وقد فصلنا ما يجبُ علىالمستحاضة فعله في فتاوى كثيرة وراجع منها الفتويين رقم: 115704 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=115704)،120787 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=120787).


والمفتى به عندنا أن المستحاضة يجوز أن يأتيها زوجها وهو ماعليه جمهور أهل العلم، وراجع الفتوى رقم: 122534 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=122534).


والله أعلم.


المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)


http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif

استبرق
29-08-2009, 12:52
رقـم الفتوى :
120787
عنوان الفتوى :
إذا تجاوزت مدة الحيض خمسة عشر يوماً
تاريخ الفتوى :
02 جمادي الأولى 1430 / 27-04-2009


السؤال



أنا فتاه أبلغ من العمر 18 عاما، و طولي 170، وزني45، دورتي الشهرية غير منتظمة، آخر دورة جاءتني بعد انقطاع لمدة 4 أشهر، والآن جاءت واستمرت تقريبا ثلاثة أسابيع، علما أنه لا يوجد ألم ولكن لاحظت أن الدم لم يتغير لونه من يوم نزل مني، وأن الدم بني، والأيام الأخيرة صار لونه بنيا مائلا للاصفرار.
سؤالي هو: هل هذا دم حيض يمنعني من الصلاة لأنه طال وقته كثيرا؟ وهل أحتاج للذهاب إلى الطبيب لأني صراحة خائفة؟


الفتوى




الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فقد ذكرت أن دورتك الشهرية غير منتظمة، فعليك أن تعلميأن أكثر مدة الحيض عند الجمهور هي خمسة عشر يوماً، فإذا تجاوزت مدة الحيض خمسة عشريوماً علمنا أن المرأة مستحاضة، فترجع إلى عادتها إن كانت لها عادةٌ سابقة،فإن لم تكن لها عادة، وكانت تميز صفة دم الحيض من صفة دم الاستحاضة بالعلاماتالفارقة بينهما، وهي: اللون، والريح، والغلظ، والرقة، والألم المصاحب لدم الحيض،فما وجدت فيه صفة دم الحيض فإنها تعده حيضا، وما لم توجد فيه صفة دم الحيض فهواستحاضة، وإذا لم تكن لها عادة ولا تمييز فإنها تجلس غالب عادة النساء وهي ستة أيامأو سبعة، وما زاد فهو استحاضة.


وعليه؛ فالواجب عليكِ أن ترجعي إلى عادتك السابقة ما دامت مدةالحيض قد زادت على خمسة عشر يوماً، فإن لم تكن لكِ عادة سابقة، فإنكِ ترجعين إلىالتمييز الصالح، فإن لم يكن لكِ تمييز صالح، جلستِ غالب عادة النساء على ما وصفنا،فإذا انقضت المدة التي اعتبرتها حيضاً اغتسلتِ ثم تصلين وتصومين، وتتوضئين لكل صلاةبعد دخول الوقت بعد التحفظ وشد خرقة على الفرج، وقد بينا هذه الأحكام مفصلة، وذكرناأدلتها، وكلام أهل العلم فيها، وانظري الفتاوى ذاوت الأرقام التالية: 113053 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=113053)،115704 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=115704)،99900 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=99900)،103261 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=103261).


ولا بأس في أن تراجعي الطبيبة إذا خشيت أن تكون بكِ علةٌ أو داء، نسأل الله لكِ العافية.


والله أعلم.

المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)

http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif

رقـم الفتوى :
118250
عنوان الفتوى :
الكدرة قبل الحيض وحكمها إذا كانت مصحوبة بدم
تاريخ الفتوى :
22 صفر 1430 / 18-02-2009


السؤال



بسم الله الرحمن الرحيم
أنا امرأة متزوجة منذ ثلاث سنوات وأربعة أشهر كانت دورتي الشهرية طبيعية حتى مرور سنتين ونصف من زواجي وبعدها بدأت تنزل لي كدرة قبل نزول دم الحيض بأيام وأحيانا تصحب الكدرة خيوط من الدم ومدة دورتي سبعة أيام وأحيانا ستة أيام مع العلم أن الأيام التي تنزل فيها الكدرة غير محسوبة من أيام الحيض، وعليه أبدأ سؤالي:-
1- هل تجوز صلاتي وصيامي خلال أيام الكدرة وكذا الجماع؟ أثناء نزول الكدرة حصل جماع مع علم زوجي بنزولها فهل علينا كفارة وما مقدارها ؟
2- في يوم نزل شيء كطهارة في رابع يوم من الحيض فاغتسلت وحصل جماع وبعدها خرجت لي كدرة مع أنها أول مرة أغتسل في اليوم الرابع لأن مدة الحيض سبعة أيام كما أشرت سابقا..
أفيدوني جزاكم الله خيرا عني وعن المسلمين...



الفتوى




الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فأما بالنسبة للصفرة والكدرة غير المصحوبتين بشيء من الدم قبل الحيض فليست من الحيض لأنها مسبوقة بطهر, فعن أم عطية أنها قالت: كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئا رواه أبو داود, ولكن إذا كانت هذه الكدرة ممزوجة بشيء من الحيضة السابقة من الدم ولو قليلا فالأصل في هذا الدم أنه دم حيض إذا أمكن أن يكون حيضا بأن كان بين نزوله وبين الطهر خمسة عشر يوما فأكثر وهي أقل مدة الطهر بين الحيضتين.
لكن إن رجع الدم قبل مرور هذه المدة وكان مجموع الدمين والطهر بينهما لا يتجاوز خمسة عشر يوما فقد بينا حكم ذلك مفصلا في الفتوى رقم: 100680 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=100680)، فراجعيها.
وأما جماع زوجك لكِ في أيام الكدرة السابقة للحيض فلا شيء فيه لأنكِ لم تكوني حائضا, وإنما الممنوع جماع الحائض, وأما اغتسالكِ بعد رؤية الطهر في اليوم الرابع فهو الواجب عليكِ لقول ابن عباس: ولا يحل لها إذا رأت الطهر ساعةً إلا أن تغتسل.
وجماع زوجك لكِ لا شيء فيه والحال هذه لأنكِ كنتِ طاهرة لا حائضا، وأما ما عاودك من الكدرة فهو حيضٌ حتى على قول الحنابلة لأنها كدرة في أيام العادة فكانت حيضا كما فصلنا ذلك في الفتوى رقم: 117502 (http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=117502).
والله أعلم.
المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)


http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
رقـم الفتوى :
117502
عنوان الفتوى :
القول المختار في الكدرة والصفرة بعد انقطاع الدم
تاريخ الفتوى :
02 صفر 1430 / 29-01-2009


السؤال



بدأت الحيض في 7-8 أيام، ثم لاحظت صفرة باهتة بعد الدم تستمر حتى 14-15 يوما، وعلى ظن أنها استحاضة أغتسل وأصلي بعد تمام اليوم الثامن، وأقضي يوم صلاة، ثم علمت من طبيب أن الصفرة بعد الدم ليست حيضا، وعلمت من موقعكم أن الطهر بالجفوف، فأنا لا أرى القصة البيضاء، فكل السوائل التي تنزل لها لون أصفر باهت، وبعد عدم نزول إفرازات لمدة 15 ساعة في اليوم السادس اغتسلت، وفي اليوم السابع نزل سائل أصفر يكاد يكون أبيض غير لزج. فما الحكم؟ وكيف أعرف الطهر؟


الفتوى




الحمد لله والصلاة والسلامعلى رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فقد اختلف العلماء في حكم الصفرةوالكدرة على أقوال منها: أنها حيض مطلقا في زمن الإمكان، وهذا قول الشافعية، ومنها: أنها حيض إذا كانت مسبوقة بدم. وهذا قولأبي ثور وابن المنذر،ومنها: أنها ليست حيضاً مطلقاً. وهو قولابن حزمواختيار شيخالإسلامابن تيمية،ومنها: وهو المختار عندنا أنها حيض في مدة العادة، فإذا رأت الطهر ثم رأت صفرة وكدرة فيزمن العادة فهي حيض، وإذا رأت صفرة وكدرة بعد زمن العادة فليست بحيض وهو قولالحنابلة، قال في الإنصاف: والصفرة والكدرة في أيام الحيض من الحيض -يعني في أيام العادة- وهذاالمذهب وعليه الأصحاب. وحكى الشيخ تقي الدين وجها أن الصفرة والكدرة ليستا بحيضمطلقا.

وقال النووي في المجموع: فرع: في مذاهب العلماء في الصفرة والكدرة: قد ذكرنا أن الصحيح في مذهبنا أنهما في زمن الإمكان حيض، ولا تتقيد بالعادة، ونقله صاحب الشامل عن ربيعة ومالك وسفيان والأوزاعي وأبي حنيفة ومحمد وأحمد وإسحاق، وقال أبو يوسف: الصفرة حيض والكدرة ليست بحيض إلا أن يتقدمها دم. وقال أبو ثور: إن تقدمها دم فهما حيض وإلا فلا. قال: واختاره ابن المنذر، وحكي العبدري عن أكثر الفقهاء أنهما حيض في مدة الإمكان، وخالفه البغوي فقال: قال ابن المسيب وعطاء والثوري والأوزاعي وأحمد وأكثر الفقهاء لا تكون الصفرة والكدرة في غير أيام الحيض حيضا. انتهى.
ودليل ما ذكرنا حديث أم عطية رضي الله عنها: كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئاً. رواه أبو داود. وبهذا يظهر لك ما يجب عليك فعله، وهو اعتبار ما ترينه من صفرة وكدرة في مدة العادة حيضاً، وأما ما جاءك منها خارج العادة فهو استحاضة. وبهذا يتبين لك حكم الصفرة بعد انقطاع الدم، فإنها إن كانت في أيام العادة فهي حيض وإلا فلا.
أما السائل الأبيض فليس بحيض مطلقا، بل المعلوم عند النساء أن القصة البيضاء علامة الطهر.
وننبهك هنا إلى ضرورة الرجوع إلى أهل العلم وعدم الاكتفاء بسؤال الأطباء فيما يشكل عليك من أمور الدين، فقد قال بعض السلف: إن هذا العلم دين، فانظروا عمن تأخذون دينكم.

والله أعلم.

المفتـــي:
مركزالفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)

http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
يتبع

استبرق
29-08-2009, 12:58
فتاوى

الشيخ العلامة بن باز رحمه الله
http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
حكم دخول الحائض الحرم والصلاةفيه
القسم : فتاوى (http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=fatawa)> فتاوى المرأة
السؤال :
ما حكم ذهاب المرأة إلى الحرم للصلاة فيه أثناء عادتها الشهرية وهي عالمة بذلك؟




الجواب :
ذهاب المرأة إلى الحرم الشريف والصلاة مع الناس وقد نزلت بها العادة الشهرية - وهي الحيض - وهي تعلم ذلك منكر عظيم لوجهين
أحدهما
أنها لا صلاة لها، ليس لها أن تتلبس بالصلاة وهي بهذا الحدث، فذاك منكر عظيم وصلاتها باطلة.




الأمر الثاني
أنه ليس لها الجلوس في المسجد الحرام وهي حائض، فإنالحائض والجنب ممنوعان من الجلوس في المسجد
أما المرور والعبور فلا بأس للحاجة
والصلاة وهي حائض أكبر وأشنع فلا يجوز لها هذا العمل، بل يجب عليها أن تبقى في بيتها وليس لها أن تذهب إلى المسجد حتى تنتهي من هذه الحيضة
فإذا تطهرت منها ذهبت إذا شاءت مع أخواتها إلىالمسجد
وأما أن تذهب وهي في حالة حيض للمشاركة في الصلاة أو الجلوس مع النساء فيالمسجد، فهذا كله منكر ولا يجوز
والصلاة مع الحيض ومع غيره من الحدث الأكبر والأصغر باطلة
والله ولي التوفيق
http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif




حكم حضور الحائض للمسجد لسماع الدروسوالمواعظ
القسم : فتاوى (http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=fatawa)> فتاوىالمرأة
السؤال :
هل الحائض يمكن أن تحضر الدرس فيالجامع؟
الجواب :
لا بأس أن تحضر الحائض والنفساءعند بابالمسجد لسماع الدروس والمواعظ، لكن لايجوزجلوسها في المسجد
لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "إني لا أحل المسجد لحائض ولا جنب "




http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif


وجوب صلاتي المغرب والعشاء علىالحائض

إذا طهرتقبل طلوع الفجر، وصلاتي الظهر، والعصر إذا طهرت قبل غروب الشمس
القسم : فتاوى (http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=fatawa)> فتاوى المرأة
السؤال :
عندما تطهر الحائض قبل شروق الشمس فهل تجب عليها صلاة المغرب والعشاء؟
وكذلك عندما تطهر قبل غروب الشمس فهل تجب عليها صلاة الظهر والعصر؟
الجواب :
إذا طهرت الحائض أوالنفساء قبل غروب الشمس وجب عليها أن تصلي الظهروالعصرفي أصح قولي العلماء
وهكذا إذاطهرت قبل طلوع الفجروجب عليها أن تصلي المغرب والعشاء
وقد روي ذلك عن عبد الرحمن بن عوف، وعبد الله بن عباس رضي الله عنهما، وهو قول جمهور أهل العلم
وهكذا لو طهرت الحائض والنفساء قبل طلوع الشمس وجب عليها أن تصلي صلاة الفجر




وبالله التوفيق




http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif



حكم صيام المرأة إذا حاضت بعد غروب الشمس

القسم : فتاوى (http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=fatawa)> فتاوى المرأة
السؤال :
إذا حاضت المرأة بعد غروب الشمس بقليل فما حكم صومها ؟
الجواب :
جوابنا عليه أن صيامها صحيح حتى لو أحست بأعراض الحيض قبل الغروب ، من الوجع والتألم ، ولكنها لم تره خارجاً إلابعد غروب الشمس فإن صومها صحيح ؛ لأن الذي يفسد الصوم إنما هو خروج دم الحيض وليس الإحساس به




http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
يتبع غداً بإذن الله

ام اند امز
29-08-2009, 06:41
الله يجزاك خير حبيبتي
وعن جد موضوعك مهم لكل الصبايا
وطرح واااضح ومتميز
يعطيك الف عافية

استبرق
29-08-2009, 09:18
http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif


حكم نزول الدم من المرأة بعد الاغتسال مباشرة

القسم : فتاوى (http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=fatawa)> فتاوى المرأة

السؤال :

ألاحظ أنه عند اغتسالي من العادة الشهرية وبعد جلوسي للمدة المعتادة لها - وهي خمسة أيام - أنها في بعض الأحيان تنزل مني كمية قليلة جداً وذلك بعد الاغتسال مباشرة، ثم بعد ذلك لا ينزل شيء، وأنا لاأدري هل آخذ بعادتي فقط خمسة أيام وما زاد لا يحسب،وأصلي وأصوم وليس علي شيء في ذلك، أم أنني أعتبر ذلك اليوم من أيام العادة فلا أصلي ولا أصوم فيه؟

علماً أن ذلك لا يحدث معي دائماًوإنما بعد كل حيضتين أو ثلاث تقريباً، أرجو إفادتي.

الجواب :

إذا كان الذي ينزل عليك بعد الطهارة صفرة أو كدرة فإنه لا يعتبر شيئاً، بل حكمه حكم البول. أما إن كان دماً صريحاً فإنه يعتبر من الحيض، وعليك أن تعيدي الغسل؛ لما ثبت عن أم عطية رضي الله عنها - وهي من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم–
أنها قالت: " كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئاً "

والله ولي التوفيق.

http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif

من ولدت بعد دخول الوقت هل تقضي صلاتها لذلك الوقت بعد انتهاءالنفاس؟




القسم : فتاوى (http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=fatawa)> فتاوى المرأة
السؤال :

بعض النساء تأتيها الولادة بعد دخول الوقت فهل عليها بعد انتهاء النفاس قضاء الصلاة التي دخل وقتها ولمتقضها؟
الجواب
ليس عليها قضاؤها إذا كانت لمتفرط، أما إن كانت أخرتها حتى ضاق الوقت ثم حصلت الولادة فإنها تقضيها بعد الطهر من النفاس، كالحائض إذا أخرت الصلاة إلى آخر وقتها، ثم نزل بها الحيض فإنها تقضيها بعدالطهر؛ لكونها قد فرطت بتأخيرها
والله ولي التوفيق.

http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
حكم صيام الحائض إذا طهرت قبل طلوع الفجر
القسم : فتاوى (http://www.binbaz.org.sa/index.php?pg=fatawa)> فتاوى المرأة
السؤال :
إذا طهرت الحائض قبل الفجر واغتسلت فما الحكم؟

الجواب :
صومها صحيح إذا تيقنت الطهر قبل طلوع الفجر ، المهم أن المرأة تتيقن أنها طهرت ؛ لأن بعض النساء تظن أنها طهرت وهي لم تطهر ، ولهذا كانت النساء يأتين بالقطن لعائشة رضيالله عنها فيرينها إياه علامة على الطهر
فتقول لهن : (لا تعجلن حتى ترين القصة البيضاء).
فالمرأة عليها أن تتأنى حتى تتيقن أنها طهرت فإذا طهرت فإنها تنوي الصوم وإن لم تغتسل إلا بعد طلوع الفجر
ولكــــــنعليها أيضاً أن تراعي الصلاة فتبادر بالاغتسال لتصلي صلاة الفجر في وقتها
وقد بلغنا أن بعض النساء تطهر بعد طلوع الفجر وقبلطلوع الفجر ولكنها تؤخر الاغتسال إلى ما بعد طلوع الشمس بحجة أنها تريد أن تغتسل غسلاً أكمل وأنظف وأطهر
وهذا خطأ لا في رمضان ولا في غيره
لأن الواجب عليها أن تبادر وتغتسل لتصلي الصلاة في وقتها ثم لها أن تقتصر على الغسل الواجبلأداء الصلاة ، وإذا أحبت أن تزداد طهارة ونظافة بعد طلوع الشمس فلا حرج عليها .
ومثل المرأةالحائض من كان عليها جنابة فلم تغتسل إلا بعد طلوع الفجر فإنه لا حرج عليها وصومها صحيح
كما أن الرجل لو كان عليه جنابة ولم يغتسل منها إلا بعد طلوع الفجر وهو صائم فإنه لا حرج عليه فيذلك
لأنه ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه يدركه الفجروهو جنب من أهله فيقوم ويغتسل بعد طلوع الفجر
والله أعلم.
http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif
حكم مس الحائض للقرآن الكريم

السؤال :
إننا طالبات ندرس في مدرسة بنات وفي حصة القرآن الكريم يأمرنا الأستاذ بقراءة القرآن ونكون في حالة العذر، ونستحي أن نخبر الأستاذ فنقرأ مراعاة لذلك، فهل يجوز هذا؟
وإن كان لايجوز فكيف نعمل أيام الامتحان إذا صادفتنا ونحن في حال الدورةالشهرية؟

الجواب :

اختلف العلماء رحمة الله عليهم في قراءةالحائض والنفساء للقرآن الكريم:
فذهب جماعة من أهل العلم إلى تحريم ذلك وألحقوهما بالجنب
وقالوا: ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ما أن الجنب لا يقرأ القرآن
لأن الجنابة حدث أكبر، والحيض مثل ذلك، والنفاس مثل ذلك
فقالوا: لا تقرأ الحائض ولا النفساء حتى تطهرا
واحتجوا أيضا بحديث رواه الترمذي عن ابن عمر رضي الله عنهما قال:
" لا تقرأ الحائض ولا الجنب شيئا من القرآن "
وذهب آخرون من أهل العلم إلى أنه يجوز
للحائض والنفساء قراءة القرآن عن ظهرقلب
لأن مدتهما تطول أياما كثيرة فلا يصح قياسهما على الجنب؛ لأن مدته قصيرة
لأن فيإمكانه إذا فرغ من حاجته أن يغتسل ويقرأ
أماالحائض والنفساء فليس في إمكانها ذلك
وقالوا في الحديث السابق الذي احتج به المانعون: إنه حديث ضعيف
فيجوز للحائض والنفساء قراءة القرآن عن ظهر قلب؛ لأن مدتهما تطول



فقياسهما على الجنب غير صحيح
وبذلك لا بأس أن تقرأ الطالبة القرآن،وهكذا المدرسة في الامتحان وغير الامتحان عن ظهر قلب لا من المصحف.
أما إن احتاجت إحداهن إلى القراءة من المصحف فلا حرج عليها بشرط أن يكون ذلك من وراء حائل كالقفازين ونحوهما.
والله الموفق



http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif


*** ملاحظة:


من أرادت الإستزادة من الفتاوى فلتبحث في الكتب مثل ( رسالة في الدماء الطبيعية للشيخ ابن عثيمين) ،وأيضاً في الانترنت مثل ( موقع الشيخ ابن عثيمين – وموقع الشيخ ابن باز – موقع الاسلام سؤال وجواب ..الخ)


وبالله التوفيق..

http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com93.gif

استبرق
29-08-2009, 09:39
http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com53.gif


وأخيـــــــــــراً...


لا يسعني أن أقول إلا : الحمد لله الذي يسر لي اتمام الموضوع.. وأرجو الله أن ينفع به بنات المسلمين ....


http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com53.gif


{مــ~ـــخرج..
ولقد ختمت بذآ الختآم مقالي .~.~. وعلى الإله توكلي وثنآئـــــي


إن كآن توفيق فمن رب الورى .~.~. والعجز للشيطآن والأهوآء


في حينهآ أدعو الذي بدعآئه .~.~. يمحو الخطآ ويزيد في النعمآء


سبحآنك اللهم ثم بحمدكآ .~.~. أستغفرك وأتوب من أخطآئــــــي

http://www.uaekeys.com/fwasel/www.uaekeys.com53.gif
http://www.arabsys.net/pic/bsm/56.gif (http://www.arabsys.net/pic/bsm/56.gif)

روح قلبي
24-09-2009, 08:44
جزاكي الله الف حسنة على كل حرف كتب في هذة الصفحات
اسمحي لي بنقل هذى الموضوع لكي انشرة على لسانك
ولكي تستفيد كل امرة وفتاة منه

استبرق
25-09-2009, 10:40
هلا (روح قلبي ) نورتي الموضوع بردك ...
وأنا اسمح لك بنقل الموضوع ، لأني يعلم الله اني لم انزله في النت إلا ابتغاء الاجر وافادة غيري ...

ضي الدنيا
25-09-2009, 11:02
الله يجزاك خير استفدت كثير

صدى
26-09-2009, 06:41
مشكوووووره والله يجزاكي خير
ان شاء الله تلقينه في ميزان حسناتك
واذا نسيت ان شاءالله راجعه له
واحلى تقييم لك يااحلى دانه

اسامر الليل
27-09-2009, 05:35
يعطيك الف عافية غلى الموضوع الاكثر من رائع

sweet strawberry
27-09-2009, 08:53
موضوع جميل وجزاك الله كل خير

CHEESE CAKE
30-09-2009, 07:26
جزاك الله خيرا على موضوعك القيم الي استفدت منه بصراحة

DaLo3a .VIP
02-10-2009, 05:21
جزاك الله الف خير على المجهود الرائع

الله يجعله في موازين حسناتك ان شالله


عندي سؤال اختي بالنسبة عن لقاح النخيل


كيف الطريقه لاستخدامه لانك ذكرتي انه ينشط المبيض وينظم دورة الطمث

وابي اعرف الطريقه

تقبلي مروري

مياس الورد
09-10-2009, 04:55
جزاك الله عنا كل خير

مس كيوت
10-10-2009, 02:43
مرحبا اختي الاميره دانه لك الف شكرلك جزاك الله خيييير
وعرفت معلومات ماكنت اعرفها,بس عذرا
ياليت اختي تحطي جدول اللي قلتي عنه للودي والمني والمذي ,, لانه موطالع عندي.
.وشاكره لك


(انااخت مس كيوت )

اشراقةشمس
18-10-2009, 12:23
سلمت يمناك

جزاك الله الف خير

بنت الدبيس
28-10-2009, 01:58
تشكــراتي لك أختي ع المعلومات الهـامـة

ربي يجزيك ألف ألف خييييييييييييييير

ويرزقك السعادة دنيا وآخرهـ

وفي موازين حسناتك

next100
09-11-2009, 03:32
جزاك الله خيرا وجعله في موازين حسناتك استفدت كثير لاني ماكنت اعرف افرق ين الاستحاضة و الحيض و الكدرة

قلب نقي
09-11-2009, 08:00
الله يجزاك الجنه .. موضوع كامل متكامل
ومجهود رائع تشكرين عليه
الله يعطيك العافيه

قضاء وقدر
10-11-2009, 10:29
يعطيك الف عافيه استفتدت مره من الموضوع

غموض أنثى
12-11-2009, 02:36
//
اللهـ يجزاكـ ألف خير
وجعله الله في ميزان حسناتكـ
صراحه استفدت منه الكثير
انتظر جديدكـ
//
غـمـوض أنـثـى

أعز الحبايب
12-11-2009, 04:43
جزاك الله خير

صمت الحسن
12-11-2009, 06:02
جزاك الله الف خير بارك الله فيكي وجعله الله في موازين حسناتك

tiiti
18-11-2009, 05:08
الموضوع رائع
الللة يجزاك خير

سماهر1
23-11-2009, 12:48
جزاك الله خير عن جد مجهود يشكر عليه وربي استفدت منه ويهم كل المسلماات ربي يجعله بميزان حسناتك

غرور الحب
24-11-2009, 04:11
مشكوره حبيبتي على الموضوع

ويعطيك الف عافيه

بقايا جـروح
10-12-2009, 03:56
الله يجزاك خير يارب ، نورتيني بأمور واحكام كنت أجهلها ,,
ربي يوفقك وييسر أمورك وينفع المسلمين فيك

ياهم لي رب كبير
11-12-2009, 10:37
موضوع مهم

جزاكي الله خير

M!ss Mysetry
12-12-2009, 12:39
جزيتي خيرا اختي ..~

وبميزان حسناتك يارب ..~

ام هنوفي
24-12-2009, 01:20
جزاك الله خيرا صراحه استفدت كثير اسال الله ان يجعله في موازين اعمالك

ناعم العود_AD
26-12-2009, 11:18
تسلم يديك, دوم كنت أتمنى ألقي عن الموضع بشرح جيد و اليوم ربي وفقني ولقيت موضوعج الرائع...

Rania Zakria
22-01-2010, 06:21
موضوع شامل فعلا و مهم جدا تعرفه كل بنت و مفصل و موضح من الناحيه العلمية و الدينية و علاقتها بالعبادات صراحه اكثر من رائع
جزاكي الله كل خير

سبيكه اوغلو
23-02-2010, 04:49
موضوع مفيد ولازم كل انثى تتفقه فيه عشان الطهاره والصلاه


بارك الله فيك

• مناڪير أحمر •
27-02-2010, 01:15
مجَهووٍَودَ عَظَيمـَ يـالغَــلآآ و مووَوضووعَ رآأإئع بالرغمـ من أنهَ حَسآأإس .‘

اللَه يعَطيكَ العَآأإفيهَ يالغَلآ ويجعلهَ بموآأإزينَ أعَمــاآأإلكَ..‘

بجَدٍ أستفدَت منهَ كثيرٍ ...اللَه يجَزآأإكٍ عنَآآ خَيرٍ الجَزآآءٍ...‘

ننَتظــرٍكَِ ..

~.{Maraa Dalo3a
04-03-2010, 06:13
جزاكي الله الف خير وجعله في موازيين حسناتك

بنوته كيووت
13-03-2010, 04:03
مشكور على الموضوع المميز 000ننتظر ابداعاتك حبوبة 0000000

حـــلا..
31-03-2010, 05:09
يعطيك ألــــــــــــــــــــف العافية مائصرتي ..
جاري القراءة بتمعن.. شكراً لإلك ..
إزا في سؤال بدي أسألكِ..ماهيك؟؟

استبرق
19-04-2010, 12:37
والله يجزي الجمييع خير حبيباتي
واشكر كل من رد على الموضوع

فرموزة
26-04-2010, 11:30
موضوع رائع وطرح ارواع الله يعطيك العافية

رآحيل
01-05-2010, 02:17
موضوع متكامل ومفيد مشكوره عزيزتي وموفقه لفعل الخير

شرروق
08-05-2010, 07:24
الله يجزاكي الف خيرا اختي الاميرة دانة علي ها الموضوع عرفت حاجات كثيره عن جد كنت ما اعرفها

والله يجعله في موازيين حسناتك يارب

السندريـــلا
12-05-2010, 07:34
جزاكي الله خير..
من جد استفدت من موضووووووعك بأشياء كنت اجهلها..
وابحث عن معلومات جدتها بموضوعك
الله يعطيكي الف عافيه

حكاية روح
17-05-2010, 05:35
جزاك الله خير

أفدتيني في أشياء كثيره كنت حابه أعرفها


الله يسعدك يارب

ابتدار
17-05-2010, 08:05
ماشاءالله

موضوع مفيد و مهم لكل امراة
جزاك الله خيرا ولك احلى تقييم

M!$$ No0on
18-05-2010, 01:07
بارك الله فيك .. موضوع مهم

http://www.rjeem.com/Gtool/love/image/14600000.gif

[ جـو جـو ]
18-05-2010, 11:50
يعطيك العافية ..

تبراء
30-06-2010, 07:51
الله يجزاك بالخير

gamara
30-08-2010, 02:55
يسـلمو حبيبتي
مآقصرتي
بصرآحه ولا اروع موضوع كآمل متكآمل

drpure
02-09-2010, 10:53
مشكورة عالجهد الرائع ,, جعلها الله في ميزان حسناتك

my hope
03-09-2010, 07:49
الله يجزاكـ الخير على كل كلمه كتبتيهاااا

حبيت أستفسر أقدر أقراء القرآن وأنا معي العاده الشهريه ولا لا

خاصه أنا الحين في رمضااان وابغى اختم


ياليت تفيدوني

إحساس غاليه
05-09-2010, 01:30
الاميرة دانة

لآ تقيييمـ ولا كلمة شكر نقدر بهآ تعبج ,,

يعطيج 1000000000000000 عااافيهـ ,, يزآأإج الله الف خير حبيبتي .. في ميزآن حسناتج ^^

spy woman
07-09-2010, 10:26
جزاااك الله خيررر

DeeMoN
05-10-2010, 10:13
الله يكتب أجرك:cheery:


ظروري الوحده فينا تعرف وش يصير بجسدها:صغنن: عشان ماتقعد تتذمر وأخلاقها قاافله ذييك الفتره ..

مره استفدت توني ادري ان التوتر والكدر يسبق الدوره حتى~> أخلاقها قافله الدوره بعد بكره :13:

كوكا
20-11-2010, 06:50
الله يوفقك مشكوره

sweet dark
22-11-2010, 12:35
موضووع مهم


تلمين و يجزاج الله خير

شياكه
26-11-2010, 02:23
جزاك الله خير

ana j0j0
26-11-2010, 07:28
بارك الله فيك وزادك من علمه

اكييد اكييد اللي بيمر بيستفيد

خصوصا في شغلات مرة قريبة من بعض

الله يجزاك خير + جاري التقييم

همس الوفا
30-11-2010, 12:07
يعطييييك ربي الف عافيه حبيبتي جد افدتيني جزاك ربي الف خير

آلحآن القمر
04-12-2010, 04:27
جزاك الله الف خير وجعله في ميزان حسناتك ,

معلومآت قيمه الاغلب كنت اجهلهآ خصوصآ بأحكآم الصلاة والصيآم بهالأوقآت الحرجه ,

وأستفدت كثير بآرك الله فيك

أم اليازي
08-12-2010, 10:23
جزاك الله خير على الموضوع القيم كفيتي ووفيتي

fufu&
13-12-2010, 07:34
جزاكي الله الف خير

هبوشة البشوشة
03-01-2011, 01:42
جزاك اللة خير وجعلها في موازين اعمالك

عسوله جداويه
03-01-2011, 02:07
موضوع رآآآآآئع

الله يجزاك خير ياربـــ ويجعله في ميزان حسناتك

angel eyes
03-01-2011, 02:16
جزاك الله خير

شجن انثى
05-01-2011, 02:14
جزاك الله خيرا جد استفدت منه جعل بميزان اعمالك ومنتظر جديدك

خنفشاري
08-01-2011, 12:27
والله ماشاء الله عليك ..

الله يجعله فى موازين حسناتك ,,,

احان محتاجين مثل هالمواضيع خاصه فى هالاماكن الكل يرتادها وقليل نفتح الكتب ,,

حزن في سجن أنيق
09-01-2011, 01:00
جزاك الله كل خير

موضوع مهم لكل مسلمة

‏‏ήōή‏றŝ ĵ‏‏‏
09-01-2011, 02:26
يسسسلموو موضووعك جدا حلوو يعطيك العافيه

آجمل آنوثة
13-01-2011, 07:52
الله يعطيك الف عاااافيه على مجهودك
والله يجعله في ميزان حسناتك
بآنتظار جديدك

Aminette
16-01-2011, 05:37
|

استبرق ..

شكرا لموضوعك الغني بالمعلومات المفيدة والجديدة

استفدنا من محاضرتك كثير ..

موفقة يالغلا ~

سحرs
17-01-2011, 12:47
ماشا الله عليك ان شا الله وقتك مقااابله اجر عند الله تسلميين

هموووسه
12-02-2011, 11:19
:8:يعطيك العافيه
موضوع مهم وتشكرين عليه يا عسل